دولي

المغرب : مجموعة العمل من أجل فلسطين تنظم وقفة شعبية مناهضة للتطبيع يوم غد الأحد

أعلنت مجموعة العمل المغربية من أجل فلسطين عن تنظيم وقفة شعبية، يوم غد الأحد امام مقر البرلمان بالعاصمة الرباط، للتضامن مع الشعب الفلسطيني و التصدي لأجندات الاختراق الصهيوني في المنطقة.

و قالت المجموعة في بيان لها، اليوم السبت، أن الوقفة الشعبية التي سيتم تنظيمها تحت شعار “مع المقاومة.. ضد التطبيع مع الصهاينة” تأتي بمناسبة اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، و في إطار التعبئة الشعبية المتواصلة الداعمة لكفاحه تحت شعار “الشعب المغربي الدائم : فلسطين قضية وطنية”.

كما تأتي الوقفة، تضيف، “تأكيدا للمواقف التاريخية الراسخة في مواجهة الاحتلال الصهيوني و كل أدواته و التصدي لأجندات الإختراق الصهيوني لتخريب المنطقة”.

كما ستنظم مجموعة العمل من اجل فلسطين، بعد غد الاثنين، ندوة صحفية لتسليط الضوء على اخر مستجدات التطبيع في المملكة و مخاطره، خاصة بعد ان تطورت الاتفاقيات السياسية و الدبلوماسية و التجارية بين نظام المخزن و الكيان الصهيوني الى تطبيع عسكري يستهدف استقرار المملكة و المنطقة برمتها، كما ستؤكد الندوة على “تمسك الشعب المغربي بدعم الشعب الفلسطيني و اسقاط كافة اشكال التطبيع”.

و يعرف المغرب حركة احتجاجية واسعة للتنديد بزيارة وزير حرب الكيان الصهيوني الى الرباط، الاربعاء الماضي، و توقيع اتفاق تعاون أمني بين المخزن و الكيان “من شأنه خلق قنوات رسمية بين الأجهزة الاستخباراتية والأمنية” للطرفين، بعد نحو عام على تطبيع علاقاتهما.

و تزامنا مع زيارة وزير الكيان الصهيوني الى الرباط، قمعت قوات الأمن المغربية وقفة مناهضة لزيارة مجرم الحرب “بيني غانتس” إلى المغرب، أمام البرلمان، و التي دعت إليها الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع.

و تعرضت الوقفة الى المنع والحصار والتفريق باستعمال القوة، وسط مشاركة حقوقيين ومناصرين للقضية الفلسطينية وحضور وسائل الإعلام، تحت حصار امني كبير.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق