ثقافة

المهرجان الثقافي الوطني لأغنية الشعبي: ثلة من الفنانين تذكر بالعبقرية الابداعية للراحل محبوب صفار باتي

 نشطت ثلة من الفنانين امس الاحد بالجزائر العاصمة سهرة فنية في اطار الطبعة ال11 للمهرجان الثقافي الوطني لأغنية الشعبي استذكر من خلالها الجمهور الغفير الذي حضر الحفل العبقرية الابداعية للراحل محبوب صفار باتي.

وجرت هذه السهرة بقاعة ابن زيدون بديوان رياض الفتح التي تحتضن هذه التظاهرة منذ يوم 10 اغسطس الفارط, حيث شهدت مشاركة جمهور تنقل لإحياء ذكرى الفنان الراحل وأحد اعمدة الأغنية الشعبية, محبوب صفار باتي (1919-2000).
وشارك في هذه السهرة ثلة من الفنانين, على غرار كريم بوراس و أمين حوقي و فيصل هدروق و حسين ادريس و سيدعلي لقام, بمرافقة فرقة موسيقية تتكون من 15 عازف موسيقي منهم محمد منصور براهيمي في الة العود و بقيادة المايسترو جمال ثعالبي.

وخلال هذه السهرة, أدى هؤلاء الفنانون بعض المقاطع الموسيقية من تأليف و تلحين الفنان الراحل, على غرار “يا بشاري”, “يكفيك من التيهان”, “أنا الممحون بالغرام”, “وحش المحبوب زاد في قلبي حرقة”, “اللي ينسى لحبيب و يخون الصاحب” و
“سلم يا من لام فالهوى”.

كما عرفت السهرة تأدية اغاني اخرى منها “القلب بات سالي” و “محبوبي نمشيلو” و” امحي كل شي و اجي نعاودو” و “ديك الشمعة” و كذا “انا نصدقك يا فالي” و “من هو لي بلاك يا لالة” و “ألو ألو” و “اش عدبني” و “ان كنت عاشق”.

و سيختتم المهرجان الثقافي الوطني لأغنية الشعبي اليوم الاثنين بعروض موسيقية للفنانين طارق ديفلي (قسنطينة) و ياسين لونيسي (عين الدفلى) و حكيم العنقيس و كمال عزيز و عبدالقادر شاعو (الجزائر العاصمة), بالإضافة الى عرض للشعر الملحون للشاعر كمال شرشار.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

5 − 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى