مجتمع

النعامة: تساقط ثلوج خفيفة بالقمم الجبلية التي يفوق علوها 1200 متر

تساقطت ليلة الجمعة إلى السبت عبر بعض القمم الجبلية التي يزيد علوها عن 1200 متر بأقصى غرب ولاية النعامة كميات خفيفة من الثلوج، وذلك إثر اضطراب جوي حمل معه تساقط للأمطار وموجة برد شديدة، حسبما أفادت به اليوم السبت ملحقة الديوان الوطني للأرصاد الجوية بالولاية.

وسجلت هذه الكميات غير الكثيفة والمتفرقة  للثلوج مع موجة من الصقيع على مستوى قمة جبلي “مير الجبال” ببلدية جنين بورق بأقصى جنوب الولاية وسلسلة جبال “مرغاد” بقرية عين ورقة ببلدية عسلة، إثر منخفض جوي نشيط نوعا ما تمركز منذ صبيحة يوم أمس الجمعة بمنطقة الجنوب الغربي وتواصل تأثيره إلى غاية صباح اليوم السبت ما أدى إلى هطول كميات من الأمطار وانخفاض محسوس في درجات الحرارة، كما أوضح ذات المصدر.

وسجلت ذات المصالح خلال الـ 24 ساعة الأخيرة تساقط كميات أمطار قدرت بحوالي 22 ملم ببلدية مشرية و20 ملم بالنعامة و14 ملم ببلدية البيوض،  وفق نفس المصدر.

ولم تؤثر هذه الوضعية الجوية على حركة السير على مستوى شبكة الطرقات بالولاية التي تعرف حركة مرور عادية باستثناء تسجيل تراكم لمياه الأمطار على مستوى شطر الطريق الوطني رقم 6، في محوره الرابط بين بلدية البيوض بولاية النعامة وبوقطب بولاية البيض وتحديدا على مستوى منطقة”خبازة “، كما أفادت من جهتها مصالح مديرية الأشغال العمومية.

وذكرت مصالح الحماية المدنية للولاية من جهتها، أن تساقط الأمطار نجم عنه خلال الساعات الأخيرة في غمور المياه بنحو 03 مساكن بحي 52 مسكن (طريق عين بن خليل) ببلدية النعامة، فضلا عن تجمع لكميات من المياه بالطرقات الحضرية وبعض المرافق العمومية لهذه البلدية.

وقد تدخلت ذات المصالح بالتعاون مع مصالح وحدة الديوان الوطني للتطهير في عدة عمليات لامتصاص وتصريف المياه.

وقد عبر بعض المواطنين وخصوصا الموالين والفلاحين بهذه الولاية عن تفاؤلهم بالوضعية الجوية التي تسود المنطقة، على غرار باقي ولايات غرب البلاد بعد تخوفهم الشديد من غياب طويل لتساقط للأمطار وما يترتب عنه على صعيد الإنتاج الفلاحي والحيواني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى