آخر الأخبارأخبار الوطن

الوزير الأول: النخبة الطبية برهنت على وطنيتها و كفاءتها خلال جائحة كورونا

أكد الوزير الأول، عبد العزيز جراد، اليوم الإثنين بالبليدة أن النخبة الطبية الجزائرية “برهنت على وطنيتها وكفاءتها” منذ بداية إنتشار جائحة كوفيد-19 في الجزائر.

وقال الوزير الأول في تصريح أدلى به على أمواج إذاعة البليدة أن “النخبة الطبية الجزائرية برهنت على وطنيتها وقدراتها وكفاءتها وإستطاعت أن تكسب دعم المواطنين والسلطات العمومية وأن تواجه وتعطي درسا كبيرا لمن كانوا يشككون في قدرات البلاد”.

وأضاف “علينا أن نحييهم (الأطقم الطبية) ونعترف بقدراتهم ونشجعهم بكل الإمكانيات المتوفرة”، معتبرا أن “هذا بمثابة دليل على أن الجزائريين يتجندون أمام الصعوبات ويعملون من أجل بلدهم وسلامتهم”.

كما اغتنم السيد جراد الفرصة لتحية الأطقم الطبية والترحم على من توفى منهم والدعاء بالشفاء لهم ولكل المرضى المصابين بفيروس كورونا.

وكان الوزير الأول قد أعطى صبيحة اليوم بولاية البليدة، إشارة انطلاق امتحانات شهادة التعليم المتوسط للسنة الدراسية 2019-2020. وقام السيد جراد بفتح الأضرفة الخاصة بمادة اللغة العربية بمركز الامتحان ثانوية الفتح بعاصمة الولاية، أين وقف على ظروف امتحان المترشحين لاسيما وأن هذه الأخيرة تجرى هذه السنة وسط ظروف صحية “استثنائية” بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق