أخبار الوطن

الوزير الأول: اليوم الوطني للذاكرة يُبقي مجازر ماي 1945 محفورة في ذاكرتنا ومغروسة في وجدان الجزائريين

أكّد الوزير الأول، عبد العزيز جراد، اليوم السبت، على أنّ اليوم الوطني للذاكرة الذي أقره رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، يبقي مجازر 8 ماي 1945 “محفورة في ذاكرتنا” و”مغروسة في وجدان الجزائريين”.

وقال السيد جراد عبر صفحته الرسمية على تويتر أن هذه المجازر بمثابة “ذكرى نترحم فيها على أرواح شهدائنا ونحث فيها الشباب على الاستلهام من مقومات الشخصية الوطنية والتسلح بالإرادة والعمل لربح معركة بناء المؤسسات لتحصين الوطن وصون سيادته”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى