أخبار الوطن

الوزير الأول وزير المالية: إجراءات الإنعاش الإقتصادي سمحت بإمتصاص الآثار السلبية لجائحة كوفيد-19 

أكد الوزير الأول، وزير المالية، أيمن بن عبد الرحمان، اليوم الإثنين بالجزائر،أن إجراءات الإنعاش المتخذة من طرف الحكومة سمحت للإقتصاد الوطني بإمتصاص الآثار السلبية لجائحة كوفيد-19.

وأوضح بن عبد الرحمان خلال عرضه لمشروع قانون المالية لـ 2022 أمام نواب المجلس الشعبي الوطني، أن “الاقتصاد الوطني أظهر مرونة في مواجهة الاثار السلبية للوضع الاقتصادي العالمي بفضل الاجراءات التي اتخذتها الحكومة والمتعلقة بالإنعاش الاقتصادي”.

وأضاف أنه “بفضل سياسة ترشيد النفقات العمومية وتحفيز تنويع الاقتصاد الوطني وتقليص الاعتماد على الموارد المحروقات، إستطاع الاقتصاد الوطني أن يتميز بهذه المرونة التي مكنته من تفادي الآثار السلبية”.

وفي سياق متصل، أكد بن عبد الرحمان أن مشروع قانون المالية ل 2022 سيعمل بصفة مستمرة على ضمان توازن المالية العمومية مع الابقاء على دعم الدولة وتوجيهه للفئات المعوزة, حفاظا على المكاسب الاجتماعية.

كما يكرس مشروع قانون المالية الجديد الاصلاحات الجبائية التي شرع فيها تطبيقا لبرنامج رئيس الجمهورية واستجابة للاقتراحات المتعاملين والخبراء.

وعليه فإن حزمة الإصلاحات الجبائية التي بدأت في قانون المالية لـ 2021 ستتواصل في قانون المالية التكميلي لـ 2022 أو 2023.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى