آخر الأخبارأخبار الوطن

الوزير الأول يشرف على إحياء فعاليات اليوم العالمي للجمارك

أشرف الوزير الأول، عبد العزيز جراد، اليوم الثلاثاء بالمركز الدولي للمؤتمرات عبد اللطيف رحال بالعاصمة، على انطلاق فعاليات احياء اليوم العالمي للجمارك، بحضور عدد من اعضاء الحكومة واطارات قطاع الجمارك.

وتقام هذه الاحتفالات هذه السنة تحت شعار”الجمارك تعزز الانعاش و التجديد والمرونة لضمان سلسلة لوجستية مستدامة” حيث سيركز سلك الجمارك على دراسة سبل الخروج من اثار الوباء العالمي ودعم الأفراد والشركات من خلال تعزيز سلسلة التزويد العالمية وتعزيز التعاون وتسخير التكنولوجيا.

وبدأ الاحتفال بزيارة السيد جراد لمعرض مخصص لنشاطات الجمارك الجزائرية، مرفوقا بوزارات واطارات سامية.

ويتضمن برنامج اللقاء كلمة سيلقيها الوزير الأول ومداخلات لوزير المالية والمدير العام للجمارك وكذا اطارات القطاع. وسيتم عرض شريط وثائقي عن دور وانجازات الجمارك الجزائرية.

كما سيتم بهذه المناسبة تكريم عائلات جمركيين متوفين وأيضا جمركيين أحيلوا على التقاعد.

ويأتي احياء هذا اليوم، الموافق لـ26 جانفي من كل سنة، في ظل الجهود المبذولة لتطوير وعصرنة القطاع مما يسمح بحماية الاقتصاد الوطني في اطار الاصلاحات المبرمجة لرفع النمو الاقتصادي بشكل تدريجي وفقا لتعليمات رئيس الجمهورية بهذا الخصوص.

وذكرت مصالح الجمارك الجزائرية أن الاحتفال يأتي في “ظرف يتسم بتحديد أهداف طموحة لاسيما تقليص الواردات بـ10 مليار دولار ابتداء من 2020 وتحقيق ما لا يقل عن 5 مليارات دولار من الصادرات خارج قطاع المحروقات في سنة 2021”.

وقد تبنت الجمارك نظاما معلوماتيا جديدا يعتبر قاطرة لمشروع رقمنة الجهاز حيث سيساهم في تسهيل اجراءات الجمركة ومحاربة تضخيم الفواتير وتقديم تسهيلات أكثر للمتعاملين الاقتصاديين خاصة في مجال التصدير خارج المحروقات كما يسمح بإنشاء شباك موحد.

وفي رسالة بمناسبة الاحتفال بهذا اليوم العالمي، نوه كونيو ميكوريا الأمين العام لمنظمة الجمارك العالمية، بأنه ستتم “الدعوة لاحتضان التحول الرقمي على الحدود مع ايلاء اهتمام خاص للرقمنة واستخدام التقنيات المبتكرة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق