إقتصاد

اهتمام بالغ لليابانيين لإبرام شراكات مع الجزائريين في عدة مجالات 

أشار سفير اليابان في الجزائر كونو أكيرا اليوم السبت بوهران الى “الاهتمام البالغ” الذي يوليه المتعاملون اليابانيون من أجل إبرام شراكات مع نظرائهم الجزائريين في عدة مجالات من بينها الاتصالات والصناعة الصيدلانية والصحة.
“الشمس المشرقة، الأشعة الذهبية” المنتظم بجامعة العلوم والتكنولوجيا “محمد بوضياف” لوهران، أن عدة متعاملين اقتصاديين يابانيين يرغبون في عقد شراكات مع المتعاملين الجزائريين.وأضاف ذات الدبلوماسي أن قطاع صناعة السيارات يمثل أحد المجالات الرئيسية التي يوليها المتعاملون اليابانيون اهتمام، قائلًا: “رغبتنا في صناعة السيارات معروفة وننتظر مراجعة قانون الاستثمار بالجزائر”.
وأكد السفير الياباني أن “المجهودات المبذولة في الجزائر من أجل تحسين مناخ الأعمال، تعد هامة بالنسبة للمتعاملين الاقتصاديين اليابانيين”، معلنا عن زيارة مرتقبة لرجال أعمال يابانيين الى الجزائر بعد استقرار الوضعية الصحية عبر العالم وذلك في إطار إدارة البلدين في ترقية التعاون الثنائي.
كما أبرز السيد أكيرا الذي وصف العلاقات الثنائية بين اليابان والجزائر بـ “الممتازة”، الجهود المبذولة حديثا من أجل تفعيل النشاط الدبلوماسي، مذكرا بـ “التاريخ الطويل لعلاقات الصداقة” التي تربط البلدين وأن اليابان كان من بين أول البلدان التي اعترفت باستقلال الجزائر في 1962.
وعبر في هذا السياق عن أمله في أن يكون الاحتفال بالذكرى الستين للعلاقات ما بين الجزائر واليابان في 2022، فرصة لتعزيز التعاون ما بين البلدين.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق