صحة وجمال

بقاط بركاني : عدم التزام المواطنين سبب ارتفاع عدد الإصابات بـ”كورونا” وهناك عائلات أقامت حفلات في عز الجائحة

أرجع عضو اللجنة الوطنية لرصد ومتابعة تفشي فيروس ” كورونا “، الدكتور محمد بقاط بركاني في تصريح خص به الموقع الإخباري للتلفزيون الجزائري ، سبب الارتفاع الكبير لعدد الإصابات بفيروس كورونا الذي بلغ اليوم 413 إصابة جديدة، إلى عدم التزام المواطنين بتدابير الوقاية واعتقاد البعض أن الوباء وصل إلى نهايته بعد قرار السلطات العليا الرفع الجزئي للحجر الصحي .

وأوضح الدكتور محمد بقاط بركاني أن الإصابات الجديدة لا تعود إلى يومين أو أسبوع وإنما إلى ما بعد عيد الفطر الماضي ، كاشفا أن العديد من العائلات أقامت حفلات للختان وكذا حفلات زفاف وأن الكثير منهم لم يحترم تدابير الوقاية .

وحسب المتحدث فإن تجمعات المواطنين و عدم احترام التباعد الإجتماعي في الأسواق والمساحات الكبرى وأسواق الماشية التي شهدت هي الأخرى اقبالا كبير سبب رئيسي لزيادات حالات الإصابة بفيروس كورونا التي تشهدها البلاد حاليا.

وأضاف الدكتور محمد بقاط بركاني أن ارتفاع عدد مخابر الكشف عن فيروس كورونا إلى 30 مخبر عبر الوطن زادت كذلك في رفع الحالات المؤكدة “الا أن هذا التفسير يبقى جزئيا” على حد قوله .

بالمقابل اعتبر عضو اللجنة الوطنية لرصد ومتابعة تفشي فيروس ” كورونا ” بالجزائر أن حالات الوفيات بقيت مستقرة مقارنة بالشهور الأولى، مضيفا أن الشيء الإيجابي هو ارتفاع حالات التماثل للشفاء الذي يسجل ارتفاعا يوميا .

ونفى الدكتور بركاني وجود موجة ثانية لفيروس كورونا في الجزائر ، مؤكدا أن الجزائر لاتزال تعيش الموجة الأولى للجائحة .

وشدد على ضرورة احترام التدابير الوقائية كإرتداء القناع الواقي للحد من انتشار هذا الفيروس وعلى التطبيق الصارم للقانون من أجل ردع المتسببين في انتشار الجائحة، مضيفا انه من غير المعقول أن نشاهد المواطنين في الشواطئ في ظل الجائحة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × ثلاثة =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق