إقتصاد

بكاي يحث المجمع الجزائري للنقل البحري على إيجاد شراكة أجنبية

حث وزير النقل عيسى بكاي، مسؤولي المجمع الجزائري للنقل البحري “غاتما” على إيجاد شريك أجنبي في مجال الصناعة البحرية، للمساعدة في تحقيق الاهداف المسطرة لهذا المجمع العمومي، حسبما أفادت به الوزارة اليوم الثلاثاء.

وجاء ذلك خلال اجتماع بكاي انعقد مساء أمس الإثنين بمقر الوزارة مع مسؤولي “غاتما” وضم أيضا مسؤولي المؤسسة الوطنية لتصليح وصيانة السفن “ايريناف” ومؤسسة “فيريتال” المتخصصة في المراقبة التقنية، حسب بيان نشر بالصفحة الرسمية للوزارة على فايسبوك.

وخلال هذا اللقاء، طالب الوزير مسؤولي “غاتما” ب”ضرورة لعب دوره كمحرك للمؤسسات الفرعية الهامة، ومنسق لعملها ومبادراتها قصد عصرنة نمط تسييرها وتطوير أدائها، كما حث على إيجاد شراكة أجنبية للاستفادة من خبرتها في مجال
الصناعة البحرية، بما يتمشى مع التحديات الراهنة والأهداف المسطرة من طرف السلطات العليا للبلاد”، يضيف نفس المصدر.

كما استمع الوزير في هذا الاجتماع إلى عرض خاص بنشاطات “ايريناف” ومجالات تدخلاتها, ومختلف اختصاصاتها سواء تعلق الأمر بالبنى القاعدية أو التجهيزات والقدرات التقنية والبشرية التي تتوفر عليها.

وقدم القائمون على تسيير “ايريناف” تقريرا حول الوضعية المالية للمؤسسة التي “تتمتع بأريحية نسبية نظرا لتخصصها وتنوع نشاطها”، كما تم عرض مخطط لتطويرها المؤسسة على المديين القريب والمتوسط،حسب نفس المصدر.

في هذا الإطار،أعرب بكاي عن “ارتياحه للوضعية التي توجد فيها المؤسسة، خاصة على الصعيد المالي والتقني”، مطالبا ببذل المزيد من المجهودات لرفع نسبة نموها, وتعزيز مكاسبها لتلبية الطلب الوطني عن طريق التكفل بأشغال الصيانة
وتصليح الأسطول البحري التجاري الذي بات يكلف البلاد فاتورة مرتفعة من العملة الصعبة أصبحت تثقل كاهل الخزينة العمومية”، يضيف البيان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى