آخر الأخبارأخبار الوطن

بلعابد يذكر بالتعليمات والتوجيهات الواجب التقيد بها عشية انطلاق امتحان شهادة البكالوريا

ذكر وزير التربية الوطنية عبد الحكيم بلعابد، اليوم السبت، بالتعليمات والتوجيهات الواجب التقيد بها عشية انطلاق امتحان شهادة البكالوريا من بينها “تطبيق كافة الإجراءات التنظيمية والصحية الخاصة” داخل مراكز اجراء الامتحانات التي ستنطلق غدا الأحد.

وأوضح بيان لذات الوزارة أن السيد بلعابد قدم، خلال ندوة وطنية عبر تقنية التحاضر المرئي حضرها مديرو التربية وإطارات من الإدارة المركزية، “جملة من التعليمات والتوجيهات الواجب التقيد بها عشية انطلاق امتحان شهادة البكالوريا بما في ذلك الحرص على تطبيق الإجراءات الخاصة بمراكز الإجراء, خصوصا فيما يتعلق بالانضباط والتقيد بالتوقيت الرسمي لفتح المراكز للمؤطرين والمترشحين ولمواقيت الدخول وكذلك التوقيت الرسمي لفتح أظرفة الامتحانات وعدم الإخلال بالتنظيم المعمول به في هذا الشأن”.

وأكد الوزير بالمناسبة على “ضرورة توفير الجو الملائم للمترشحين من ذوي الاحتياجات الخاصة ومراكز إعادة التربية والحرص على الالتزام بالبروتوكول الصحي المعمول به”.

وفي هذا السياق, دعا السيد بلعابد مديري التربية إلى “مضاعفة الجهود والتركيز في تنظيم وتأطير امتحان شهادة البكالوريا ووجوب التقيد بالتعليمات والتوجيهات المقدمة إليهم والقيام بكل الإجراءات بدقة وانضباط ويقظة عالية حتى نوفر للمترشحين الظروف المواتية خلال أيام إجراء هذا الامتحان”.

كما أشار في نفس الوقت إلى مجموع الإجراءات “الضرورية والواجب العمل بها، كل في حدود مسؤولياته وتحت الإشراف المباشر لمدير التربية في الولاية التي يشرف عليها، وهذا قبل وأثناء وبعد الامتحان”.

ولم يفوت وزير التربية الوطنية الفرصة ليشيد بالجهود المبذولة في تنظيم امتحانات شهادة التعليم المتوسط التي جرت –مثلما قال– في ظروف “هادئة وحسنة جدا”.

وسيجتاز أزيد من  700 ألف مترشح، ابتداء من يوم غد الأحد، وعلى مدار 5 أيام، امتحانات شهادة البكالوريا (دورة يونيو 2022), موزعين على أزيد من 2.500 مركز إجراء على المستوى الوطني.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى