أخبار الوطن

بلعريبي يشرف على الانطلاق في رقمنة المدينة الجديدة سيدي عبد الله

أشرف وزير السكن والعمران والمدينة، محمد طارق بلعريبي، على الانطلاق في رقمنة المدينة الجديدة سيدي عبد الله (الجزائر العاصمة) من طرف الوكالة الوطنية للتعمير، و أسدى تعليمات بضرورة الإسراع في تعميم العملية على المدينتين الجديدتين بوينان (البليدة) و علي منجلي (قسنطينة).

و حسب بيان للوزارة، نشرته عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، أشرف السيد بلعريبي على اجتماع تم فيه عرض الرقمنة التامة للحي رقم 32 منطقة A4 بالمدينة الجديدة لسيدي عبد الله من طرف الوكالة الوطنية للتعمير .

و حضر الاجتماع كل من الأمين العام للوزارة و رئيسة الديوان و المدير العام للوكالة الوطنية للتعمير، كمال تواتي، و مديرة المشاريع بنفس الوكالة، ريمة اوفروخ، و مديرة الرقمنة لأنظمة المعلومات الجغرافية، اميرة كريبس ، و المدير الفرعي للشبكات، الياس سحنون، و كذا مدير المدينة الجديدة سيدي عبد الله.

و بعد افتتاح اللقاء من طرف السيد بلعريبي، قدم السيد تواتي كلمة بين فيها أهمية هذا التطبيق المستحدث من طرف الوكالة وتشغيله وفقا للتعليمات المسداة من طرف الوزير خلال اللقاء الذي جمعهم سابقا، يقول البيان.

بعد ذلك، قدمت السيدة اوفروخ بطاقة فنية عن كيفية استعمال هذا النظام المعلوماتي الذي يشتغل ببرنامج “ARC GIS” ما يسمح بدراسة علمية بالماسح ثلاثي الابعاد للحي 32 منطقة A4 بسيدي عبد الله، حسب نفس المصدر، مشيرا الى ان هذه التقنية ” الحديثة جدا” سمحت بنسخ الحي بغية اعطاء كل المعلومات المتعلقة به بصورة آنية ودقيقة اين يمكن استعمالها اثناء الاشغال المختلفة وحتى في الظروف الاستثنائية.

كما يوفر هذا النظام المعلوماتي الحديث معلومات مختلفة عن الحي مثل عدد السكان، أسماء مالكي السكنات، طبيعة برنامج السكن، شبكات الربط بالغاز، الكهرباء والماء، المصاعد ومخارج النجدة و كذا جميع المخططات (التقنية، الإدارية، المدنية، الهندسية) سواء على مستوى السكنات او التجهيزات العمومية أو الخزانات المائية.

و تسمح هذه المعطيات بتسهيل وتسريع الاشغال التي تطرأ على الحي و معرفة مكان الأعطاب وتصليحها بسرعة، كما تسمح بتزويد السلطات المحلية بالمعلومات الضرورية التي تستدعي التدخل السريع في حالة انجاز أشغال، ترميم، اصلاح، تغيير او حتى في حالة حريق، حسب البيان، مشيرا أن هذا “يندرج في اطار سياسة رقمنه المدينة الجديدة لسيدي عبد الله”.

و في هذا الصدد، أسدى وزير السكن تعليمات “بضرورة الاستعجال في تطبيق هذا النظام على مستوى المدينتين الجديدتين بوينان وعلي منجلي”، يقول البيان، مشيرا الى أن سيران عملية الرقمنة أشرفت عليه الوكالة الوطنية للتعمير حيث يحرص على انجاز التطبيق مهندسون جزائريون أكفاء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى