أخبار الوطن

 بلمهدي يشيد بالدور التوعوي للأئمة في الحد من جائحة فيروس كورونا

أشاد وزير الشؤون الدينية والأوقاف يوسف بلمهدي اليوم الثلاثاء بسعيدة بالدور التوعوي للأئمة داخل المساجد للحد من جائحة فيروس كورونا كوفيدـ19.

وأوضح الوزير في لقاء جمعه بإطارات القطاع وأئمة المساجد وشيوخ الزوايا في إطار زيارة عمل وتفقد إلى الولاية “أن أئمة المساجد كان لهم دورا إيجابيا وفعالا في توعية المواطنين داخل المساجد للحد من تفشي جائحة كورونا”.

وقال في هذا الإطار أن الأئمة “استطاعوا بفضل الخطاب الديني المعتمد داخل المساجد من إدماج المجتمع ضمن مسعى الدولة الرامي للوقاية من الإصابة من فيروس كورونا”، مشيرا إلى أنهم وقفوا إلى جانب الأطباء المجندين داخل المؤسسات
الاستشفائية لمواجهة هذا الوباء.

وأضاف بلمهدي أن قرار تخصيص المساجد أماكنا لأخذ جرعات اللقاح ضد فيروس كورونا “ساهم كثيرا في استقطاب المواطنين”، مؤكدا أن “بعض الدول الإسلامية احتذت بهذه التجربة الناجحة و طبقتها”.

ومن جهة ثانية تطرق الوزير في كلمته إلى “الأطراف المشككة التي تريد زرع اليأس في النفوس و تفكيك وحدة الشعب الجزائري و ذلك بالتشكيك في العقيدة الدينية و المذاهب الإسلامية و في تاريخ الجزائر و رموزها”، مؤكدا أن “الدولة حققت مكاسب هامة لا يمكن نكرانها أو التشكيك فيها”.

وفي ختام اللقاء،أشرف وزير الشؤون الدينية والأوقاف على تكريم ثلاثة أئمة متقاعدين.

وقد أشرف بلمهدي خلال هذه الزيارة على افتتاح مسجد “النعمان بن البشير”بمدينة سعيدة الذي يتسع لـ 500 مصلي، مبرزا “أن تجسيد هذه المساجد من شأنه أن يساهم في تحصين وتدعيم الهوية الوطنية مع مساهمتها في تنمية المجتمع وتوعية الشباب ودفعهم نحو خدمة الوطن”.

وأشار إلى أن “بناء هذه الصروح الدينية لها أهمية كبيرة في توطيد أواصر التلاحم و التماسك و التضامن بين أفراد المجتمع و تشجيعهم على مساعدة بعضهم البعض”.

كما أشاد الوزير بالمبادرات الخيرية التي يصنعها الكثير من المحسنين لبناء بيوت الله.

وأشرف بلمهدي بعاصمة الولاية أيضا على وضع حجري أساس لبناء مسجدي “معاذ بن جبل” و”عمار بن ياسر”. كما تفقد المعهد الوطني للتكوين المتخصص للأسلاك الخاصة بإدارة الشؤون الدينية والأوقاف.

وببلديتي يوب و سيدي بوبكر، أشرف وزير الشؤون الدينية و الأوقاف على افتتاح مسجدي “مالك بن أنس” و “السيدة خديجة أم المؤمنين”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى