أخبار الوطنصحة وجمال

بن بوزيد: ضرورة دعم مؤسسات الصحة بالكفاءات البشرية اللازمة

أكد وزير الصحة، عبد الرحمان بن بوزيد، اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة على ضرورة دعم مؤسسات الصحة بالكفاءات البشرية اللازمة مع ضمان حسن التكوين وتلقين المنهاج العلمية الحديثة.

وأوضح الوزير خلال اشرافه على تخرج الدفعة التاسعة للمتصرفين الرئيسيين لمصالح الصحة 2019-2021 بمدرسة المناجمنت وإدارة الصحة لبرج البحري التي حملت اسم المجاھد الراحل “العقيد محمد الصالح يحياوي” تزامنا مع الاحتفالات بالذكرى الـ 67 لاندلاع الثورة المسلحة، أنه “لاتزال مسألة تحديث التسيير العمومي الصحي وإعادة النھوض وتطوير مؤسسات الصحة الشغل الشاغل لمختلف السياسات العمومية المنتھجة من قبل القطاع”.

ويستدعي ذلك، كما أضاف السيد بن بوزيد، اتخاذ تدابير تمس إدارة المؤسسات الصحية منھا “الإھتمام بتأطير ودعم مؤسسات الصحة بالكفاءات البشرية اللازمة وحسن تكوينھم وتطوير كفاءتھم وتلقينھم المناھج التعليمية الحديثة التي يجب أن ترتبط بالحاجات والمشكلات التي تعاني منھا المنطومة في مجال الإدارة والتسيير”.

وبالمناسبة، عبر الوزير عن “آماله الكبيرة” في التكوين الذي تقوم به المدرسة الوطنية للتسيير والمناجمت لبرج البحري والتي يوليها القطاع، كما قال، كل العناية والاھتمام.

وذكر من جهة أخرى بالوضعية الوبائية التي تمر بها الجزائر، مشيرا الى أنه لمواجھة جائحة كورونا وفرت البلاد “ما يلزم من تلقيح لكل المواطنين الذي يعتبر أساس النجاة منھا”.

واعتبر السيد بن بوزيد بأن “كل مواطن ملقح ضد كوفيد-19 ھو بمثابة حماية لنفسه و للمجتمع”، مؤكدا بأن “مستخدمي قطاع الصحة وأبواب مؤسساته تبقى مفتوحة لأخذ اللّقاح للمتأخرين عن ذلك”.

وكانت مراسم التخرج التي حضرها أعضاء من الحكومة، سانحة لتكريم عائلة الفقيد محمد الصالح يحياوي.

كما تم بالمناسبة توزيع شهادات على المتفوقين الاوائل من خريجي مدرسة المناجمنت وادارة الصحة لبرج البحري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى