آخر الأخبارأخبار الوطن
أخر الأخبار

بن بوزيد : “كل من أخطأ سيدفع الثمن”

تنقل صبيحة اليوم السبت، وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات السيد عبد الرحمان بن بوزيد، رفقة وزيرة التضامن السيدة كوثر كريكو، إلى مقر مسكن عائلة الفقيدة شهيدة الواجب الدكتورة وفاء بوديسة بعين الكبيرة لتقديم العزاء والمواساة باسمه وباسم الدولة، حكومة واطارات وكافة مستخدمي قطاع الصحة في هذا المصاب.

وقال وزير الصحة أنه كلف المفتش العام لوزارة الصحة عن فتح تحقيق، ومعرفة الدافع الذي جعل هذه الطبيبة تعمل رغم أنها حامل، علما أنّ التعليمات في هذا الإطار واضحة بتسريح النساء الحوامل، ولهذا إذا تأكد فعلا أنها أرغمت على العمل، فستتخذ الاجراءات العقابية المنصوص عليها قانونا في هذا الشأن و بصرامة تامة.

وأعلن السيد بن بوزيد أن المفتش العام للوزارة توجه صباح اليوم إلى مستشفى رأس الوادي للتحقيق في ظروف الوفاة، مؤكدا أن “نتائج التقرير الذي سيعده المفتش العام ستترتب عنه إجراءات، وكل من أخطأ سيدفع الثمن”.

وقال وزير الصحة أنه: “كلف بنقل تعازي رئيس الجمهورية والطاقم الحكومي الى عائلة الفقيدة”، معربا عن أسفه لوفاتها في هذه الظروف

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ليس المشكل في ارغامها من عدمه.
    بالمنطق نقول هناك تعليمة لا تسمح بأن تعمل النساء الحوامل.
    هذا يترتب عنه أن كل مسؤول خاصة المسؤول المباشر و المدير و النقابة تحرس على مدى تطبيق التعليمة.
    و في هذه الحالة المسؤولية مشتركة ، وكل واحد يأخذ العقوبات المترتبة عليها ، على حسب درجة تطبيق التعليمة ، لانه خاصة من ليس لهم حس المسؤولية يعرفون كلمة سهل و هي pour exploitation ، و كيفيية التفيذ الله أعلم.
    لبد من الردع وإلا لن و لن تستقيم الأمور أبدا في الجزائر الجديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى