أخبار الوطن

بن زيان: فوج عمل وزاري مشترك لتعزيز رقمنة قطاع التعليم العالي والبحث العلمي

أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي عبد الباقي بن زيان أمس الثلاثاء بأم البواقي بأن “فوج عمل وزاري مشترك يعكف حاليا على تعزيز رقمنة قطاع التعليم العالي والبحث العلمي” .

وأوضح الوزير الذي كان مرفوقا بالوزير المنتدب لدى الوزير الأول المكلف باقتصاد المعرفة والمؤسسات الناشئة ياسين المهدي وليد خلال اللقاء الذي جمعه بالأسرة الجامعية بقاعة المحاضرات الكبرى بجامعة العربي بن مهيدي، وذلك في إطار زيارة عمل إلى هذه الولاية بأن فوج العمل يتكون من أعضاء ينتمون لقطاعي التعليم العالي والبحث العلمي والبريد والمواصلات السلكية واللاسلكية بهدف “تعزيز الرقمنة بقطاع التعليم العالي والبحث العلمي”.

وأضاف السيد بن زيان أن هذا الفوج “يعمل على رقمنة القطاع باعتبار أن ذلك أولوية وتحديات يتعين رفعها” .

واعتبر الوزير أن من شأن هذا الفوج أن “يعطي دفعا قويا للتعليم عن بعد وتسهيل التواصل التفاعلي عبر المنصات الرقمية للتكوين والبحث والحوكمة”، مشيرا إلى أن تفاصيل نتائج أعمال هذا الفوج سيتم الإعلان عنها في “الآجال القريبة”.

وبعد أن ذكر ببروتوكول التسيير البيداغوجي والصحي للموسم الجامعي 2020-2021، دعا الوزير الأسرة الجامعية إلى ضرورة “مواصلة الجهود استعدادا للدخول الجامعي الجديد عبر تنظيم أبواب مفتوحة”، مطمئنا الطلبة القاطنين بجنوب البلاد الذين تعذر التحاقهم بالجامعات أن “دورات خاصة ستنظم لفائدتهم لاحقا”.

وقبل إشرافهما على تدشين كلية العلوم الاقتصادية والتجارية وعلوم التسيير التي تضم 2000 مقعد بيداغوجي وزيارتهما للمركز الطبي الاجتماعي لجامعة أم البواقي، طاف الوزيران بأجنحة معرض خاص بأفكار مشاريع الطلبة المبتكرة والمؤسسات الناشئة على غرار مشروع فكرة إنشاء مؤسسة خاصة بفاكهة “الخروب” والاستغلال الأمثل لها في المجالين الطبي والصيدلاني، حيث استمعا لشروحات الطلبة.

وثمن الوزير المنتدب المكلف باقتصاد المعرفة والمؤسسات الناشئة بالمناسبة أعمال الطلبة المشاركين في هذا المعرض التي تصب –حسبه- في إطار الشراكة التي تجمع قطاعه بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

وقال السيد ياسين المهدي وليد: “إن الجامعة تعد مهد المؤسسات الناشئة”، داعيا في ذات السياق إلى ضرورة “تعزيز هذه الشراكات عبر كامل مناطق الوطن دفعا لمشاريع المؤسسات الناشئة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق