دولي

بودن يدعو من إندونيسيا إلى تبني مبدأ التسوية السلمية للنزاعات وتغليب لغة الحوار

دعا نائب رئيس المجلس الشعبي الوطني، منذر بودن، اليوم الثلاثاء خلال مشاركته بجزيرة بالي الإندونيسية على رأس وفد برلماني مشترك بين غرفتي البرلمان في أشغال الجمعية الـ 144 للاتحاد البرلماني الدولي بجزيرة بالي (إندونيسيا)، إلى تبني مبدأ التسوية السلمية للنزاعات وتغليب لغة الحوار “بعيدا عن سياسات التصعيد”، حسب ما أورده بيان للمجلس.

وفي كلمة ألقاها، باسم رئيس المجلس الشعبي الوطني, حول “أهمية العمل البرلماني المشترك في معالجة القضايا الدولية” ندد السيد بودن بسياسة “الكيل بمكيالين في التعامل مع الأزمات الدولية”، مبديا “الاستغراب في الوقت نفسه من
الاهتمام الكبير بالأزمة الروسية – الأوكرانية مقابل تغاضي المجتمع الدولي عن قضايا عادلة طال أمد النزاع حولها على غرار القضيتين الفلسطينية والصحراوية”.

وفي سياق آخر –يضيف البيان– استنكر رئيس الوفد البرلماني الجزائري “انحراف إسبانيا عن موقفها تجاه قضية الصحراء الغربية”، وهو ما اعتبره الوفد البرلماني “منافيا للوائح الأممية والأعراف الدولية ذات الصلة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى