أخبار الوطن

بوغالي يستعرض واقع العلاقات البرلمانية بين الجزائر وجمهورية التشيك و سبل تعزيزها

 استعرض رئيس المجلس الشعبي الوطني، ابراهيم بوغالي، مع سفيرة جمهورية التشيك لانكا باكورنا، اليوم الأربعاء، بالجزائر العاصمة، واقع العلاقات بين البلدين في المجال البرلماني و سبل تعزيزها.

و أوضح المصدر أن ” اللقاء كان فرصة لاستعراض واقع العلاقات التي تربط البلدين خاصة في المستوى البرلماني الذي سيتعزز قريبا بإنشاء مجموعة للصداقة”, وسيكون لهذه المجموعة البرلمانية –يضيف البيان –” دور إضافي في تعزيز هذه العلاقات والدفع بها إلى مستوى تطلعات الشعبين”.

وفي هذا الصدد، عبر رئيس المجلس عن أمله في أن تكون هناك” فرص أخرى للتعاون خاصة في مجالي الاقتصاد والتجارة “.

وعلى المستوى السياسي، ذكر بوغالي، بمواقف الجزائر” الثابتة” تجاه “القضايا العادلة وعلى رأسها قضيتي الشعبين الفلسطيني والصحراوي”.

ومن جهة أخرى، ثمن رئيس المجلس ,ما قامت به جمهورية التشيك من تخصيص “برنامج مالي لمحاربة الهجرة غير الشرعية”، وهي المقاربة التي أكد بأنه” ينبغي أن تتبناها الدول لمحاربة الظاهرة حتى يتمكن الشباب من إيجاد فرص الحياة
الكريمة في أوطانهم الأصلية”.

كما عبر عن أمله في أن “تتعاون جميع الدول على حل النزاعات بالطرق السلمية بعيدا عن لغة الحرب والدمار”.

من جهتها، أشادت الدبلوماسية التشيكية، بإمكانات التعاون المتاحة للبلدين اللذين يملكان من التجربة ما يؤهلهما لاغتنام مزيد من فرص الشراكة والتبادل في شتى المجالات على غرار الثقافة التي تعد رافدا مهما من روافد التعاون.

ومن جهة أخرى رحبت السفيرة بما سيتحقق من إنشاء مجموعة للصداقة الجزائرية التشيكية، وأكدت بأنها ستحرص من جهتها على أن يتم تنصيب نظيرتها من قبل البرلمان التشيكي لاحقا حتى تكون فرصة إضافية للدفع بالعمل البرلماني نحو
المزيد من التعاون وتبادل الخبرات والتجارب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى