أخبار الوطن

بوغالي يستقبل رئيس لجنة الدفاع والأمن بالمجلس الفيدرالي للجمعية الفيدرالية الروسية 

استقبل رئيس المجلس الشعبي الوطني، ابراهيم بوغالي، اليوم الثلاثاء، رئيس لجنة الدفاع والأمن بالمجلس الفيدرالي للجمعية الفيدرالية الروسية، فيكتور بونداريف، حسب ما أفاد به بيان للمجلس.

وفي مستهل اللقاء، نوه بوغالي بالعلاقات الجزائرية-الروسية، مذكرا بأن روسيا “كانت من السباقين المعترفين باستقلال الجزائر”.

وأشار، في هذا السياق، إلى “العلاقات الدبلوماسية المتميزة التي يتطلع البلدان إلى تعميقها، وهو ما عبر عنه وزير الخارجية الروسي خلال زيارته الأخيرة للجزائر يومي 9 و 10 مايو الجاري” مثلما ذكر به المصدر ذاته.

كما أعرب رئيس المجلس الشعبي الوطني عن “رغبته في تعميق العلاقات الدبلوماسية البرلمانية، وهو ما تجلى في تنصيب مجموعة الصداقة البرلمانية مؤخرا”.

أما في المجال الاقتصادي، فقد ثمن بوغالي “مستوى التبادل التجاري بين الجزائر وروسيا، حيث “اغتنم الفرصة ليعبر عن أمله في ولوج المستثمرين الروس عالم الاستثمار، خاصة في قطاع الزراعة والسياحة وكذا الطاقة النووية للأغراض السلمية والعلمية”.

وفي إطار “التقارب” الذي يطبع العلاقات الدولية التي تجمع البلدين، سجل بوغالي “الارتياح المتبادل” لمستوى هذه العلاقات، ليدعو المجتمع الدولي إلى “ضرورة تطبيق القوانين الدولية وعدم الكيل بمكيالين”، مذكرا بما “تعانيه الشعوب المضطهدة نتيجة الاحتلال، وعلى رأسها الشعبين الفلسطيني والصحراوي”.

من جهته، حيا بونداريف رئيس المجلس الشعبي الوطني على “حسن الاستقبال الذي أدرجه في إطار تعزيز العلاقات”، مقدما شكره للجزائر على “المواقف الثابتة من القضايا الدولية”.

وعلى صعيد العلاقات الثنائية بين الجزائر وروسيا، أكد رئيس لجنة الدفاع والأمن أن بلاده “وفية لشركائها”، حيث تبقى “جاهزة لأي مساعدة”، مثلما أورده المصدر ذاته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى