آخر الأخبار

بوغالي يُشيد بكل ما حققته المرأة من مكتسبات و بمكانتها في المجتمع

أشاد رئيس المجلس الشعبي الوطني، إبراهيم بوغالي، اليوم الاحد بالجزائر العاصمة بكل ما حققته المرأة الجزائرية من مكتسبات و بمكانتها في “طليعة المجتمع”.

وقال بوغالي خلال إشرافه على يوم برلماني تحت شعار”حيث تكون المرأة يكون المجتمع” بمناسبة اليوم العالمي للمرأة المصادف للثامن مارس من كل سنة، أن الجزائر “في حاجة أكثر من أي وقت مضى إلى كل إمرأة (…) لتكون في مقدمة المجتمع”، منوها بدورها في رص الجبهة الداخلية حتى “تفوت الفرصة على كل متربص حاقد يعلن شرا بالوطن المفدى، وطن يفتخر اليوم بقيادة رئيس الجمهورية،السيّد عبد المجيد تبون،ويعتز بجيشه القوي وبشعبه الحر الأبي”.

وأشاد بوغالي بكل ما حققته المرأة الجزائرية لحد الآن “باقتحامها كل الميادين حيث استطاعت أن تؤكد قدرتها وتفوقها و الدليل على ذلك هو ما تزخر به الجامعات من طالبات العلم والباحثات وما تعرفه بقية القطاعات من العاملات والموظفات المجتهدات”.

وذكر ذات المسؤول بأن المرأة تتواجد في كل الميادين بحيث أنها، كما قال،المربية والمحامية والقاضية والمهندسة والوزيرة والسياسية والمنتخبة الممثلة لشرائح من المجتمع الذي أوكل إليها مهمة التمثيل والنيابة في جميع المجالس، منوها بكل التضحيات التي قدمتها أثناء الثورة التحريرية.

من جانبها، أشادت وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة، كوثر كريكو،بكل ما حققته المرأة الجزائرية من مكتسبات بعد التعديل الدستوري الأخير الذي كرس، كما قالت، “المناصفة بين الجنسين في كل الميادين لاسيما في تقلد المناصب والحق في الحماية الاجتماعية من جميع أشكال العنف وكذا تمكينها في المجال الاقتصادي وفي تقلدها مناصب سياسية ونيابية ممثلة لشعب له قناعة برقي مكانتها الابداعية لصنع التغيير الداعم لصرح مؤسسات الدولة بالقيادة الرشيدة لرئيس الجمهورية”.

و ذكرت نائب بالمجلس الشعبي الوطني، جبالي فريدة، في كلمة لها بإسم كل البرلمانيات بأهمية الإحتفال باليوم العالمي للمرأة من أجل تقييم ما أنجزته المرأة في كل المجالات لحد الآن،مشددة على “تشجيع المرأة لتقلد مناصب قيادية بالإنخراط في كل الميادين من خلال تحقيق المساواة ما بين الجنسين وضمان تكافؤ الفرص لبناء مستقبل واعد”.

أما المحامية والناشطة الحقوقية فاطمة الزهراء بن براهم، فقد أشادت بكل الجهود التي ما فتئت تبذلها المرأة في عدة مجالات سياسية واقتصادية واجتماعية بكل اقتدار لتحقيق تنمية البلاد والحفاظ على أمنه واستقراره واحداث التغيير وبناء جزائر جديدة.

و تم خلال هذا اللقاء تكريم عدد من النساء اللواتي تقلدن مناصب قيادية في عدة مجالات من بينهن المجاهدة زهور أونسي والبرلمانية نوارة سعدية جعفر والمحامية فاطمة الزهراء بن براهم، إلى جانب الرياضية صفية جلال و زينب بن يوسف التي
تحصلت على الجائزة الأولى في المسابقة الدولية لحفظ القران الكريم، وليلى والي، رئيسة جمعية أطفال التوحد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى