آخر الأخبارأخبار الوطن

بومزار: إشراك الشباب في تعميم الدفع الإلكتروني في مختلف المعاملات التجارية

أكد وزير البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية إبراهيم بومزار اليوم الاثنين من بلدية وادي العثمانية “جنوب ميلة” على “أهمية إشراك الشباب في مسار تعميم استخدام الدفع الإلكتروني في مختلف المعاملات التجارية”.

وأوضح الوزير لدى إشرافه على تدشين المقر الجديد للوكالة التجارية لاتصالات الجزائر بوادي العثمانية خلال زيارة العمل والتفقد التي تقوده إلى ولاية ميلة بأنه بإمكان الشباب حاملي المشاريع “تقديم الإضافة المطلوبة في مجال تعميم
الدفع الإلكتروني المندرج في إطار النموذج الاقتصادي الجديد”.

وأضاف بأنه “بإمكان الشباب جلب عدد أكبر من التجار ودفعهم للانخراط في هذا التوجه الذي يوفر عدة مزايا أهمها الأمان والتخلص من المعاملات النقدية”.

كما دعا السيد بومزار، إلى تسهيل ولوج الشباب إلى عالم التجارة الإلكترونية لتطويرها خصوصا في ظل المشاكل المطروحة في هذا المجال والتي تلقتها دائرته الوزارية والمتعلقة بتأخر وصول الطرود إلى أصحابها، الإنشغال الذي سجل أيضا بولاية ميلة مفيدا بأن تشجيع هذا النوع من التجارة يكون باحترام آجال تسليم الطرود.

وأكد أيضا على منح الأولوية للشباب في مشاريع تجديد الشبكات لدعم المؤسسات المصغرة وخلق فرص عمل للشباب.

ولدى اطلاعه على واقع قطاعه بولاية ميلة أسدى الوزير تعليمات لربط المؤسسات التعليمية وفي مقدمتها المدارس الابتدائية بالألياف البصرية وشبكة الإنترنت “لدعم نموذج التعليم عن بعد الذي يكون له أثره الأكبر في المناطق المعزولة خصوصا”، مبرزا توفر الحلول لتوصيل الشبكات والألياف لهذه المناطق.

كما حث السلطات المحلية بولاية ميلة على التعاون مع قطاعه لتجسيد المشاريع ذات المنفعة العامة من خلال تقديم تسهيلات في هذا الشأن ضمانا لوصول الخدمة العمومية لجميع المواطنين.

وتطرق الوزير إلى الانشغالات والمشاكل المطروحة بقطاعه بولاية ميلة من بينها نقص التغطية بشبكة الهاتف النقال، معطيا تعليمات بخصوص حل هذا الإشكال وتعزيز الشبكة لإتاحة هذه الخدمة للمواطنين.

وسيواصل الوزير زيارته بمعاينة مكتب بريدي بعد تهيئته ببلدية القرارم قوقة كما سيشرف على وضع حيز الخدمة لمحطة للهاتف الثابت والإنترنت للجيل الرابع على مستوى منطقة الظل عين الكبيرة ببلدية حمالة (شمال الولاية).

فاطمة الزهراء عماري

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى