رياضة

تأهل المنتخب الوطني لكأس إفريقيا للأمم للسيدات

حقق المنتخب الوطني الجزائري لكرة القدم للسيدات, تأهلا مستحقا إلى نهائيات كأس إفريقيا للأمم 2024, عقب تجديده الفوز على نظيره البوروندي بنتيجة (1-0, الشوط الأول 1-0), مساء اليوم الاثنين, بملعب 5 جويلية (الجزائر), في إياب الدور التصفوي الثاني والأخير.

وفرضت التشكيلة الوطنية منطقها على أغلب مجريات لقاء الإياب, مجددة سيطرتها على منافستها البورندية بفوز ثان في ظرف أربعة أيام بعد الانتصار العريض في مواجهة الذهاب (5-1) على نفس أرضية الميدان.
ومثلما كان عليه الحال في لقاء الذهاب, عرفت بداية المباراة دخول الجزائريات بنية افتتاح باب التهديف, فبعد أقل من خمسة دقائق عن الانطلاقة, جاءت أخطر فرصتين للجزائر الأولى أنقذتها الحارسة البوروندية آرييلا أوموريروا, والثانية ارتطمت بالعارضة الأفقية إثر تسديدة من ألفريدا ظافر.
وإذا كان الرد البوروندي  محتشما, فإن الفعالية كانت من الجانب الجزائري, حيث تمكنّ من افتتاح باب التهديف عن طريق المهاجمة, إيناس بوطالب, في الدقيقة (17) التي سبق لها و أن تألقت في مباراة الذهاب بتوقيعها لثلاثية.
بعدها تراجعت وتيرة اللقاء قليلا, بالنظر الى ترسيم التأهل بشكل مسبق, مع تضييع لكرات سهلة من الجانب الجزائري على الرغم من الهفوات التي ارتكبتها لاعبات بوروندي, الى غاية نهاية المرحلة الاولى بتقدم جزائري بهدف دون رد.
ويشار أنه خلال الدقيقة الـ25 من عمر المقابلة, تعرضت الجزائرية أميرة ولد براهم الى اصابة مما اضطرها الى ترك مكانها لزميلتها سيليا كوي.
وفي المرحلة الثانية, طغى الاندفاع البدني على الأداء, إضافة الى اللعب العشوائي مع تضييع الكثير من الفرص بطريقة سهلة من قبل زميلات القائدة صوفيا غلاتي.
بالمقابل سعت لاعبات المدرب آلان أوليفيي نيونكيكو الى صنع بعض المحاولات, سعيا منهن في الوصول لشباك الفريق الجزائري, بغية حفظ ماء الوجه, الا أنها باءت كلها بالفشل.
من أبرز هذه الفرص, تسديدة اللاعبة ساندرين نيونكورو في الدقيقة (60) داخل منطقة الجزاء, إلا أن الحارسة يمينة كلوي نغازي, كانت لها بالمرصاد . ولم تحمل بقية الدقائق اي جديد يذكر على صبورة الملعب قبل ان تعلن حكمة اللقاء الملغاشية روزا هانجافولا نهاية المواجهة  بفوز منطقي للمنتخب الجزائري  بهدف نظيف على حساب بوروندي, وهو ما يؤهله بصفة رسمية الى نهائيات كأس افريقيا للأمم-2024 بالمغرب علما بأن مباراة الذهاب عرفت فوز الجزائر بنتيجة عريضة (5-1) الخميس الماضي على نفس الملعب.
ويذكر أن التشكيلة الجزائرية قد بلغت الدور الثاني و الأخير من التصفيات القارية  في شهر سبتمبر الماضي على حساب أوغندا  (2-1 ذهابا) و (1-1 إيابا).
ومن جهته منتخب بوروندي المصنف في المركز 175 في الترتيب الأخير للفيفا, بلغ هذا الدور على حساب نظيره الإثيوبي  (1-1 ذهابا و1-1 إيابا (5-3 بضربات الترجيح).
وتعود آخر مشاركة  للمنتخب الجزائري في نهائيات كأس إفريقيا للأمم، إلى نسخة 2018 التي جرت بغانا، حيث أقصي في الدور الأول للمنافسة. قبلها شاركت الجزائر في أربع دورات نهائية قارية (2004 – 2006 – 2010 و 2014).
ويشارك 42 منتخبا إفريقيا في تصفيات-2024, التي جرت على شكل (ذهابا و إيابا).
وقد أعفي من الدور الأول للمرحلة التصفوية منتخبا جنوب إفريقيا (حاملة اللقب) وزامبيا (وصيفة)، بينما ستجري الدورة النهائية بالمغرب.
وتخوض المنتخبات العشرين المتأهلة من الدور الأول بالإضافة للمنتخبين المعفيين الدور الثاني و الأخير. وتتأهل المنتخبات الـ 11 الفائزة للمرحلة النهائية بالإضافة إلى البلد المنظم.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى