إقتصاد

تحقيق أزيد من 89.600 قنطار من الحبوب بولايتي ورقلة وتقرت  

أسفرت حملة الحصاد والدرس عن تحقيق 89.642 قنطار من الحبوب بولايتي ورقلة وتقرت برسم الموسم الفلاحي 2020 /2021، كما استفيد اليوم الأحد لدى مديرية المصالح الفلاحية.

وتتوزع هذه الكمية من هذا المحصول الإستراتيجي على 56.251 قنطار من القمح الصلب و25.156 قنطار من القمح اللين و7.254 قنطار من الشعير بالإضافة إلى 239 قنطار من الخرطال و742 قنطار من التريتيكال (نوع من الحبوب الهجينة موجهة لعلف المواشي)، الذي جرت تجربة زراعته لأول مرة بالجهة، إستنادا إلى نفس المصدر.

واحتلت دائرة أنقوسة (ولاية ورقلة) الصدارة من حيث كمية الإنتاج المحقق هذا الموسم من الحبوب بمجموع 38.925 قنطار متبوعة بدائرة حاسي مسعود (32.635 قنطار) ثم دائرة سيدي خويلد (11.977 قنطار)، فيما توزع باقي الإنتاج المحقق على دائرة ورقلة، والحجيرة (ولاية تقرت).

ويلاحظ في هذا الصدد أن كمية محاصيل الحبوب المحققة برسم ذات الموسم الفلاحي كانت “أقل” بشكل طفيف عن التوقعات التي كانت قد أعلنت عنها مديرية المصالح الفلاحية التي أرجعت ذلك إلى جملة من العوامل السلبية من بينها عدم احترام مزارعين للمسار التقني المتعلق بزراعة الحبوب إلى جانب مواجهة آخرين لمشاكل ذات صلة بتعطل المولدات الكهربائية، مما أحدث تذبذبا بخصوص توفير مياه السقي علاوة على تعرض بعض المساحات المخصصة لإنتاج الحبوب لأمراض طفيلية ساهمت في خفض المنتوج.

وجرى تجميع ما مقداره 40,67.020 قنطار من الحبوب من قبل تعاونية الحبوب والبقول الجافة بورقلة منها 80,46.609 قنطار من القمح الصلب و40,20.070 قنطار من القمح اللين و60,311 قنطار من الشعير إلى جانب 6,28 قنطار من الخرطال الموجه لتغذية الأنعام، كما أشير إليه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى