إقتصاد

تدشين الصالون الدولي للنقل و اللوجستية بالجزائر العاصمة

دشن وزير التجارة و ترقية الصادرات كمال رزيق و وزير النقل عيسى بكاي اليوم الإثنين بالجزائر الصالون الدولي للنقل و اللوجستية ” لوجيستيكال” المنظم من 22 إلى 25 نوفمبر بالجزائر .

و خلال زيارتهما الى مختلف الأجنحة، أكد الوزيران على ضرورة عصرنة سلسلة اللوجستية و نقل البضائع مع التركيز على دور هذين العاملين في تطوير الصادرات الوطنية بشكل مستدام.

و قد دعا المسؤولان ممثلي شركات النقل البري و البحري و بالسكك الحديدية و متعاملين آخرين معنيين إلى المساهمة بفعالية في تنمية الصادرات خارج المحروقات لاسيما من خلال اعتماد أسعار تنافسية و تقليص آجال النقل.

في هذا الصدد، أكد رزيق أن قطاعه يعمل بالتنسيق الوثيق مع قطاع النقل من أجل انعاش التجارة على المستوى المحلي و الدولي مشيرا الى أن النقل واللوجستية مهمان بالنسبة لتطوير التجارة الوطنية و التجارة الخارجية.

كما أضاف قائلا “ستسمح هذه الشراكة بيننا بربح معركة الصادرات التي تمر حتما بعصرنة قطاعي النقل و اللوجستية”.

و من جهته، صرح بكاي أن الجزائر تعمل على تنظيم و تطوير شبكة الطرقات الموجودة و هياكل النقل قصد تحسين تدفق البضائع.

من جهة أخرى، تطرق الوزير الى الأزمة الصحية كوفيد-19 التي أثرت على التجارة الدولية مبرزا ” الدور الريادي للنقل في تحقيق العمليات التجارية”.

و قد وقف الوزيران مطولا على مستوى المجمع العمومي للنقل و اللوجستية “لوجيترانس” أين قدم مسؤولو المجمع شروحات مفصلة حول آخر قافلة خاصة بإرسال المنتوجات المصدرة، برا، نحو موريتانيا و السينغال.

و تتكون القافلة من 25 شاحنة نصف مقطورة باتجاه نواقشط (موريتانيا) إضافة إلى 3 شاحنات أخرى نصف مقطورة باتجاه دكار ( السينغال) في إطار مشاركة الجزائر في الطبعة الـ 29 لمعرض دكار الدولي ( فيداك 2021) المقرر من 6 إلى 20 ديسمبر القادم.

و حسب توضيحات الرئيس المدير العام لمجمع لوجيترانس، بوعلام كيني فقد وصلت القافلة حاليا إلى ولاية بشار مضيفا أن مجمعه مزود بنظام تحديد الموقع الجغرافي-مراقبة ” في وقت قياسي” لمكان الشاحنات على طول مسارها إلى غاية وصولها إلى نواقشط و دكار.

في هذا الصدد، أكد وزير النقل على دور النقل البري في تطوير الصادرات خارج المحروقات نحو بلدان حدودية و كذا نحو جميع بلدان القارة.

كما أضاف قائلا ” يتعين علينا انتهاز الفرص التي تمنحها السوق الافريقية و مزايا منطقة التبادل الحر للقارة الافريقية” من أجل إعطاء دفع لصادراتنا”.

للعلم فان صالون لوجيستيكال الذي تنظمه الغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة بمعرض الصادرات بالصنوبر البحري (سافكس) تحت شعار ” رقمنة السلسلة اللوجستية” يضم أكثر من 70 عارضا.

 

وأج 221546 الجزائر نوفمبر 21

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق