إقتصاد

تذبذب مرتقب يوم الخميس في الرحلات من وإلى فرنسا

بسبب الدعوة الى الاضراب للمراقبين الجويين الفرنسيين, ستعرف رحلات الشركة الوطنية الجوية الجزائرية من و الى فرنسا   تذبذبا  غدا الخميس, “دون وجود أي إلغاء مرتقب”, حسبما أفاد به يوم الاربعاء الناطق الرسمي للجوية الجزائرية, أمين أندلسي.

ترقبا لحركة الاضراب للمراقبين الجويين الفرنسيين المرتقبة غدا الخميس , طلبت المديرية العامة للطيران المدني الفرنسي من كل شركات الطيران المتعاملة معها بتقليص 20 بالمائة من برنامج رحلاتها ليوم 9 يناير2020   يوضح السيد أندلسي.

ونتيجة لذلك تترقب الجوية الجزائرية ” تذبذبا” في الرحلات من والى كل المطارات الفرنسية , لكن دون أي الغاء للرحلات, يؤكد نفس المسؤول, الذي اضاف انه ولمعالجة الوضع , قررت الشركة الوطنية  ” القيام بتقليص الرحلات مع الرفع من امكانياتها في الرحلات التي تم الحفاظ عليها  و هذا عن طريق الرفع في عدد المقاعد”.

كما اعلن, السيد أندلسي, من جهة أخرى أنه ” تم تفعيل خلية المتابعة المنصبة على  مستوى الجوية الجزائرية منذ الاعلان عن الاشعار بالإضراب, من اجل مواجهة هذه الوضعية”.

يذكر ان النقابة الفرنسية دعت المراقبين الجويين الى الشروع في اضراب يوم 9 يناير 2020  في اطار التعبئة الوطنية  للوظيف العمومي  ضد مشروع اصلاح نظام التقاعد في فرنسا.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ثلاثة عشر + تسعة =

زر الذهاب إلى الأعلى