آخر الأخبارأخبار الوطن

تشكيلة المجلس الوطني الاقتصادي و الاجتماعي و البيئي : اللجنة الخاصة تصادق على قائمة الأعضاء المختارين

صادقت اللجنة الخاصة المكلفة بتعيين أعضاء المجلس الوطني الاقتصادي و الاجتماعي و البيئي، من المجالات الاقتصادية و الاجتماعية و المجتمع المدني، اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة، على قائمة أعضاء المجلس الذين تم اختيارهم من خلال برنامج للاختيار الآلي.

في هذا الصدد أوضح رئيس المجلس الوطني الاقتصادي و الاجتماعي و البيئي، رضا تير، في نهاية أشغال اللجنة، أن القائمة الأولية للأعضاء المختارين تضم “76 عضوا من النساء، أي ما نسبته 38 % من الأعضاء”، مشيرا إلى أن هذه النسية “تمثل النسبة الأعلى، حيث تم تحقيق توازن بين الكفاءات و عدد المرشحين”.

كما أكد أن 178 عضوا يحملون شهادات جامعية أي بنسبة 89 %، منهم 20 أستاذا، و 37 دكتورا و 36 منهم يحملون شهادة ماجيستير أو ماستر و 29 مهندسا، و 56 حاصلا على ليسانس أو شهادة موازية.

و تم توزيع الأعضاء المختارين على جميع ولايات الوطن ال58، بما يتناسب مع عدد سكان كل ولاية.

و تابع رئيس المجلس قوله، أن 22 عضوا من ولايات الجنوب و 26 من الهضاب العليا و 7 أعضاء من الجالية الوطنية المقيمة بالخارج، في كل من المانيا و جنوب افريقيا و روسيا و كندا و بريطانيا و البرازيل و الامارات العربية المتحدة.

أما فيما يخص النسبة العمرية للأعضاء المختارين، فقد اشار السيد تير إلى أنها موزعة على ثلاث فئات : 33 عضوا أي 16 % تقل أعمارهم عن 40 سنة، في حين أن 109عضوا أي 55 % فتتراوح أعمارهم بين 40 و 60 سنة.

و تمثل الفئة العمرية التي تقل عن 60 سنة، نسبة 29 % أي 58 عضوا -يضيف ذات المسؤول- مشيرا إلى أن الأعضاء المختارين لديهم متوسط خبرة مهنية تقدر ب23.65 سنة.

أما القائمة الاسمية لأعضاء المجلس، فسيتم نشرها بقرار من رئيس المجلس الوطني الاقتصادي و الاجتماعي و البيئي، بعد الانتهاء من الاجراءات القانونية السارية، طبقا للمادة 17 من المرسوم الرئاسي رقم 21/37 المؤرخ في 6 يناير 2021 ،المتضمن تشكيلة و عمل المجلس.

للتذكير فإن المجلس الوطني الاقتصادي و الاجتماعي و البيئي، يتكون من 200 عضو، منهم 20 يعينهم رئيس الجمهورية، و 45 يمثلون الادارات و المؤسسات العمومية و 135 من القطاعات الاقتصادية و الاجتماعية و كذا المجتمع المدني، تعينهم اللجنة الخاصة.

قد تم خلال اجتماع اللجنة الخاصة، عرض المنهجية المطبقة، ودراسة عملية تطبيق البرنامج المخصص للانتقاء الآلي للأعضاء.
كما اكد السيد تير، أن هذا البرنامج، الذي وضعه الدكتور الهاشمي قروط، أستاذ مساعد بالمدرسة العليا للإعلام الالي، من أجل دراسة السيرة المهنية المقترحة”يعمل وفق خوارزمية تأخذ بعين الاعتبار معيار الكفاءة و تمثيل النساء و كذا التوزيع الجغرافي في الاختيار، بعد ترميز المرشحين و الجمعيات و المنظمات التي يمثلونها فضلا عن معيار السن”.

من جانبه نوه رئيس المجلس الوطني لحقوق الانسان لزهاري بوزيد، الذي يعد عضوا في هذه اللجنة ب”الشفافية الكلية” التي ميزت العملية، مؤكدا ان اختيار أعضاء المجلس الوطني الاقتصادي و الاجتماعي و البيئي جرت بطريقة احترافية”.
و اضاف أن “أسماء مرموقة من الجالية الوطنية المقيمة بالخارج، و كذا هنا في الجزائر، موجودة على القائمة التي تمت المصادقة عليها اليوم”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى