أخبار الوطن

تعليم عالي: مناقشة وضعية المرافق الخدماتية وظروف الحياة وسط الإقامات الجامعية

تم اليوم الخميس بمقر وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، عقد اجتماع لمناقشة كل المسائل المتعلقة بوضعية المرافق الخدماتية والخدمات التي تقدم للطلبة وظروف الحياة وسط الإقامات الجامعية، حسب ما أفاد به بيان للوزارة.

وأوضح ذات المصدر، أن هذا الاجتماع الذي أشرف عليه الأمين العام للوزارة نورالدين غوالي، ضم “أعضاء الهيئة المؤقتة المديرة للمديرية العامة للخدمات الجامعية والمديرين الولائيين للخدمات الجامعية وكل مديري الإقامات الجامعية بولاية الجزائر”، وتناول “جملة من المسائل الخاصة بوضعية المرافق الخدماتية والخدمات التي تقدم للطلبة (إيواء, إطعام, نقل) وظروف الحياة وسط الإقامات الجامعية”.

وبذات المناسبة،أكد الأمين العام للوزارة على ضرورة “الحضور الدائم للمسؤولين والشروع الفوري في إعادة تأهيل الهياكل المهترئة واستعمال كل االإمكانيات والوسائل لصيانة شبكة الكهرباء والغاز والماء وتجهيزات التدفئة والمطاعم واعتماد لغة وثقافة الحوار وتكثيف الاتصال والتواصل وعقد لقاءات دورية منتظمة مع كل الطلبة المقيمين وهذا لتذليل كل الصعوبات التي قد تظهر وإشراك الطلبة في كل القرارات المتعلقة بظروفهم الحياتية والعودة إلى تشكيل لجان الاقامات”.

وتم، بالمناسبة، إبراز أهمية “وضع كاميرات مراقبة في داخل الإقامات الجامعية وخارجها من أجل ضمان أمن الطلبة، مع تنظيم دورات تكوينية وتأهيلية لأعوان الأمن وتوفير وسائل الحماية والإسعاف والوحدات الوقائية الطبية وتنشيط الحياة الثقافية والعلمية والرياضية وتأسيس النوادي العلمية”.

كما كان هذا اللقاء فرصة لـ”تبادل الآراء وطرح المشاكل بكل صراحة” ، وفق ذات البيان .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى