مجتمع

تكثيف تدابير الوقاية من كوفيد-19 عبر الفضاءات العمومية بغرداية

تم اليوم السبت تكثيف التدابير الوقائية ومكافحة تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) عبر الفضاءات العمومية بولاية غرداية، كما لوحظ.

وتركزت جهود السلطات من شرطة ودرك وطني وحماية مدنية على وجه الخصوص حول التحسيس ومراقبة مدى احترام الإجراءات الحاجزة، والتدابير التي ينبغي اتخاذها لتجنب انتشار الجائحة على مستوى الفضاءات التجارية والفنادق والمقاهي وعبر الطرقات الوطنية.

وباشرت مصالح الحماية المدنية مدعومة بأفراد الدرك والأمن الوطنيين حملة واسعة النطاق للتحسيس حول الوقاية من تفشي فيروس كورونا (احترام التباعد الجسدي مع الزبائن، وارتداء الكمامات واحترام تدابير النظافة).

ويتم التركيز كذلك حول أهمية مضاعفة الجهود بخصوص توعية سكان مختلف مناطق الولاية حول أخطار كوفيد-19، وضرورة الامتثال الصارم للتدابير التي أقرتها السلطات العمومية للحد من انتشار الجائحة، مثلما أوضح المكلف بالاتصال لدى مديرية الحماية المدنية، لحسن صديقي.

وتقوم مركبات هذه الأسلاك الأمنية مستعملة تجهيزات مكبرات الصوت بحث السكان على احترام الإجراءات الحاجزة وتفادي التجمعات الغير ضرورية بالشوارع والفضاءات العمومية.

كما دخلت حيز التطبيق تدابير وقائية مكثفة سيما منها إلزامية ارتداء الكمامات بالإدارات والأماكن التي يرتادها المواطنون بكثافة، على غرار الأسواق وشوارع المحلات التجارية والفنادق والمطاعم والمقاهي، ومنع الدخول إلى الإدارات والمصالح العمومية دون ارتداء الأقنعة الواقية، إلى جانب استعمال أجهزة الاستشعار الحراري.

وتقوم المصالح المعنية أيضا بعمليات مراقبة فجائية لوسائل النقل العمومي والمحلات وأماكن العبادة والمقاهي والفنادق، بهدف حث المواطنين على الامتثال لإرشادات السلامة الصحية لحماية الصحة العمومية.

وبوشرت حملة تعقيم واسعة النطاق للتجهيزات والفضاءات العمومية باستعمال سوائل مطهرة، عبر مختلف مناطق الولاية، حيث يقوم أعوان الحماية المدنية باستعمال معدات خاصة برش الشوارع والفضاءات العمومية والمباني الإدارية والمؤسسات التربوية ودور العبادة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق