مجتمع

توقف سير قطارات ضواحي العاصمة بسبب اعتداء بالرشق بالحجارة

كشفت الشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية، اليوم الثلاثاء في بيان لها، عن توقف حركة سير قطارات ضواحي العاصمة والقطارات الجهوية إلى إشعار آخر بسبب تنظيم حركة احتجاجية من قبل عمال القطارات على إثر إصابة سائق قطار عقب عملية اعتداء بالرشق بالحجارة.

واوضح البيان أن الشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية “سجلت، بكل أسف، مساء اليوم الثلاثاء، على الساعة الثالثة (15سا)، عملية اعتداء بالرشق بالحجارة على كل من القطار القادم من وهران باتجاه الجزائر العاصمة (كوراديا) وقطار الضاحية القادم من العفرون باتجاه الجزائر العاصمة، وذلك على مستوى منطقة بئر توتة .

وتسبب هذا “السلوك الهمجي”، حسب نفس المصدر، في جرح سائق القطار المتوجه من العفرون إلى الجزائر العاصمة، وكسر زجاج ونوافذ القطارين.

وقد دفع هذا السلوك “غير المقبول”، تقول الشركة، عمال القطارات إلى “تنظيم حركة احتجاجية، رفضا لمثل هذه السلوكيات العدوانية، وتضامنا مع زميلهم الذي تم نقله إلى المستشفى للعلاج”.

وعليه، حسب البيان، “فإن حركة سير قطارات ضواحي العاصمة والقطارات الجهوية متوقفة حاليا إلى إشعار آخر”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى