مجتمع

توقيع اتفاقية شراكة بين قدماء الكشافة ومركز حقن الدم بمستشفى مصطفى باشا

وقعت أمس الأحد، جمعية قدماء الكشافة الإسلامية الجزائرية اتفاقية شراكة مع مركز حقن الدم بالمركز الإستشفائي الجامعي مصطفى باشا –الجزائر العاصمة- بهدف تأمين الدم لمرضى المستشفيات، وذلك بمناسبة إحياء اليوم العالمي للتبرع بالدم المصادف لـ 14 جوان من كل سنة.

وأفاد محافظ ولاية الجزائر لقدماء الكشافة الإسلامية “طارق عباد”، أن هذه الاتفاقية جاءت على هامش حملة التبرع بالدم التي أطلقت بالتعاون مع الإتحاد العام للعمال الجزائريين بقاعة “حرشة حسان” ببلدية سيد امحمد، في إطار تعزيز الشراكة بين جمعيات المجتمع المدني والمؤسسات الصحية.

وأشار السيد “طارق عباد”، إلى أهمية تنظيم مثل هذه المبادرات التضامنية لتلبية احتياجات مختلف المصالح الطبية والاستعجالية ولإنقاذ أرواح المحتاجين للدم، مبرزا أن قدماء الكشافة الإسلامية، شريك أساسي في مثل هذه العمليات التضامنية النبيلة ويعمل على دعم مثل مبادرات التبرع بالدم لتأمين كميات كبيرة لفائدة المرضى والجرحى في المستشفيات.

وأوضح أن الاتفاقية تخص تنظيم عمليات تبرع مشتركة طيلة السنة وأن جمعية قدماء الكشافة الإسلامية تطمح لجمع أزيد من 1.200 كيس دم خلال 2020 وبلوغ 5.000 خلال 2023 مع التزام المركز بتوفير الوسائل والأطقم الطبية والشبه طبية بغية تسهيل عملية التبرع بالدم.

ومن جهته، ثمن رئيس مركز حقن الدم بالمركز الاستشفائي الجامعي مصطفى باشا، الدكتور “فريقة عصام” المبادرة، مؤكدا  أن الهدف من تنظيم مثل هذه الاتفاقيات هو تشجيع مختلف جمعيات المجتمع المدني والفاعلين في الميدان للإنخراط في تدعيم عمليات التحسيس بأهمية التبرع الطوعي بالدم لتوفير هذه المادة الحيوية للتكفل بالمرضى.

وتميز اللقاء التطوعي للتبرع بالدم الذي عرف مشاركة الأمين العام للاتحاد العام للعمال الجزائريين “سليم لبطاشة”، وأفواج كشفية وكذا ممثلي العديد من الجمعيات، إقبال على التبرع بالدم.

وبهذه المناسبة تم تكريم العديد من المتبرعين نظير جهودهم في التبرع الطوعي المنظم دوريا لإنقاذ المرضى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أربعة + 6 =

زر الذهاب إلى الأعلى