أخبار الوطن

حرائق تيزي وزو و بجاية : الشروع في تعويض المنكوبين

شرع اليوم الأربعاء في تعويض المنكوبين الذين تضررت سكناتهم جراء الحرائق المندلعة شهر أغسطس الفارط بولايتي تيزي وزو و بجاية.

و أعطيت إشارة إنطلاق العملية بوكالتي بنك الفلاحة و التنمية الريفية (بدر) بعين الحمام و تيزي وزو ، موازاة مع تجنيد 10 وكالات أخرى من نفس المؤسسة البنكية عبر الولاية لنفس العملية، ، وفق ما أوضحه المدير العام للصندوق الوطني للسكن ، أحمد بلعياط.

و أفاد نفس المسؤول بإحصاء 1.983 مسكنا متضررا عبر 30 بلدية بولاية تيزي وزو، منها 1.131 مصنفا في الخانة الخضراء و753 في البرتقالي و99 في الخانة الحمراء.

وأكد المتحدث في هذا الصدد على بدء دفع التعويضات لصالح الفئة الأولى.

كما صرح المدير العام للصندوق الوطني للسكن خلال إشرافه على إطلاق العملية بوكالة بدر بنك بعين الحمام ، بحضور والي تيزي وزو، بدفع إعانة مالية بقيمة 700.000 ألف دج لصالح كل مسكن مصنف في الخانة الخضراء، في حين تم تعويض 182
منكوبا خلال أول يوم من إطلاق العملية .

و سجلت الولاية، يوم السبت الفارط، على غرار ولايات أخرى مستها النيران،إطلاق عملية تعويض المربين المتضررين.

و إستفاد المربون المعنيون بالمناسبة من توزيع رؤوس بقر و أغنام من طرف وزارة الفلاحة و التنمية الريفية و ذلك بالتنسيق مع ممثلي الديوان المهنية و الغرف الفلاحية المحلية.

للإشارة ، سجلت ولاية تيزي وزو تضرر حوالي 50 بلدية جراء النيران المندلعة على مستواها يوم 9 أوت الفارط ، إلى جانب وفاة عشرات الأشخاص ما بين مدنيين و عسكريين ، و خسائر جمة طالت قطاع الفلاحة. كما أفادت نفس الإحصائيات المقدمة من طرف المديرية المحلية للمصالح الفلاحية باحتراق نسبة 40 بالمائة من حقول الزيتون بالمنطقة ، إضافة إلى 4000 هكتار من الأشجار المثمرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى