دولي

“ديناميكية المنتدى الاجتماعي الصحراوي” تنشط ثلاث ورشات رئيسية حول القضية الصحراوية

نشطت “ديناميكية المنتدى الاجتماعي الصحراوي” ثلاث ورشات رئيسية حول القضية الصحراوية خلال الطبعة ال14 للمنتدى الاجتماعي العالمي التي نظمت عن بعد انطلاقا من المكسيك.

وأوضحت وكالة الانباء الصحراوية (واص) أن “ديناميكية المنتدى الاجتماعي الصحراوي” – التي تضم مجموعة من المنظمات والنشطاء من مخيمات اللاجئين الصحراويين والمناطق المحتلة والجاليات- ، ركزت على الورشة الاولى التي تناولت موضوع “الصحراء الغربية 137 سنة من الاحتلال، وحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير” بمشاركة مجموعة من المناضلين والمناضلات الصحراويين ، والمتضامنين الأجانب.

و تمحورت الورشة الثانية، حول موضوع “دور المرأة والشباب الصحراويين فيالمقاومة وبناء الدولة الصحراوية” بمشاركة مجموعة من النساء الصحراويات، والمتضامنين الدوليين، بالإضافة إلى ممثلين عن الشباب الصحراوي بمخيمات اللاجئين الصحراويين و بالخارج.

أما الورشة الثالثة، فتناولت “وضعية حقوق الإنسان في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية، والنهب غير الشرعي للثروات الطبيعية على ضوء القانون الدولي الإنساني، وقرارات محكمة العدل الاوروبية”، ونشطها منظمون صحراويون و خبراء دوليون متخصصون، بالإضافة إلى ممثلين عن المجتمع المدني الصحراوي.

وإلى جانب الورشات التي نظمتها “ديناميكية المنتدى الاجتماعي الصحراوي”، شارك ممثلون عن المنظمات الصحراوية في عدة ورشات أخرى نظمتها فعاليات اجتماعية دولية حول القضية الصحراوية، حيث نظمت ” حركة النساء الديمقراطيات” بالبرتغال ورشة نقاش حول “الصحراء الغربية، والكفاح من أجل الاستقلال والحرية”، في حين شاركت ممثلة عن الفعاليات الصحراوية في ندوة دولية حول “النضال النسوي الثوري من أجل عالم آخر ممكن”.

كما شارك ممثلون عن المجتمع المدني الصحراوي، في ورشات “الحركات الاجتماعية والحق في الحماية والعدالة الاجتماعية”.

و عرفت اللقاءات التنسيقية أيضا مشاركة مناضلين صحراويين، منها الجمعية التنسيقية العامة التي بحثت موضوع “الحركات الاجتماعية للسلام والبيئة التابعة للمنتدى الاجتماعي 2021” ، و الذي توج ببيان ختامي حول جملة من القضايا، من بينها الدعم التام لحق الشعب الصحراوي في المقاومة من أجل حقوقه المشروعة.

و بالموازاة مع هذه الفعاليات، حضر ممثلون عن المجتمع المدني الصحراوي في عدة ورشات نظمتها منظمات دولية التي أكدت من خلالها، مواصلتها العمل داخل هذا الفضاء الجمعوي الدولي الذي شاركت فيه “ديناميكية المنتدى الاجتماعي الصحراوي” منذ أول طبعة له عام 2001 .

يشار إلى أن “ديناميكية المنتدى الاجتماعي الصحراوي”، تضم مجموعة واسعة ومتنوعة من المنظمات الصحراوية وعلى رأسها اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان، وجمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين، واتحادات العمال، والنساء ، والشباب، إضافة إلى فعاليات المجتمع المدني بالمناطق المحتلة ونشطاء من الجالية الصحراوية بالخارج و خبراء دوليون، ومنظمات متضامنة مع القضية الصحراوية.

يذكر أن فعاليات الطبعة ال14 للمنتدى الاجتماعي العالمي جرت هذه المرة عن بعد في الفترة الممتدة من 23 إلى 30 يناير الماضي انطلاقا من المكسيك التي كان من المقرر أن تحتضن الاشغال، و ذلك بسبب الظروف العالمية التي فرضتها جائحة “كوفيد-19”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق