آخر الأخبار

ذكرى أول نوفمبر 1954: رئيس الدولة يترحم على أرواح شهداء حرب التحرير الوطنية

ترحم رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح، اليوم الجمعة بمقام الشهيد بالجزائر العاصمة، على أرواح شهداء حرب التحرير الوطنية، بمناسبة الاحتفال بالذكرى الخامسة والستين (65) لاندلاع ثورة الفاتح من نوفمبر 1954.

وبعد أن أدت تشكيلة من الحرس الجمهوري التحية الشرفية لرئيس الدولة، عبد القادر بن صالح، قام بوضع إكليل من الزهور أمام النصب التذكاري وقرأ فاتحة الكتاب ترحما على أرواح الشهداء.
وجرت مراسم الترحم بحضور رئيس مجلس الأمة بالنيابة، صالح غوجيل ورئيس المجلس الشعبي الوطني، سليمان شنين، والوزير الأول، نورالدين بدوي ونائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق أحمد قايد صالح وكذا أعضاء من الحكومة اضافة إلى الأمين العام بالنيابة للمنظمة الوطنية للمجاهدين، محند واعمر بن حاج.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

3 + 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى