آخر الأخبارإقتصاد

رئيس الجمهورية : الوقت لم يعد لرسم الآفاق وإنما لتقديم النتائج

ذكر رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، اليوم، خلال ترأسه لإجتماع مجلس الوزراء، بدور المؤسسات بأشكالها المختلفة في الدفع بعملية الإنعاش الاقتصادي لبناء الجزائر الجديدة. وقال رئيس الجمهورية بأن الوقت لم يعد لرسم الآفاق وإنما لتقديم النتائج، ملحا على التخلص من الأساليب البيروقراطية التي تكبل الإرادات والمبادرات، حتى يتسنى الإسراع في تحديد إجراءات الاستفادة من الصندوق الخاص لدعم المؤسسات الصغيرة والناشئة.

ودعا السيد عبد المجيد تبون خلال مناقشة برنامج إعادة بعث جهاز دعم تشغيل الشباب (أونساج) من خلال برنامج “RESTART ALGERIA”، دعا إلى المزيد من التنسيق بين الدوائر الوزارية المعنية بملفات الرقمنة، والوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب، والمؤسسات الناشئة.

من جانبه اعتبر وزير المؤسسات الصغيرة والمؤسسات الناشئة واقتصاد المعرفة البرنامج بمثابة خطة وطنية تنموية تكون محركا للتنمية الاقتصادية الشاملة.

وأضاف الوزير أن برنامج إعادة بعث جهاز دعم تشغيل الشباب (ANSEJ) من خلال برنامج “RESTART ALGERIA”يسمح بإعطاء صورة أكثر وضوحا حول وضعية المشاريع المدعمة من قبل جهاز الدعم والتشغيل منذ تشكيله إلى غاية نهاية السنة المنصرمة، البالغ عددها حوالي 400 ألف مشروع بمبلغ 334 مليار دج.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ‏السلام عليكم و صح رمضانكم.

    سيدي الكريم ما هو مصير تركيب السيارات؟
    و ما هو ذنب المواطن المحروم من التنقل(للضرورة مرض، جنازة ، إقتناء بعض الضروريات …إلخ)؟؟؟ و ذلك بعد شل المواصلات بسبب الجائحة؛ لقد اصبح المواطن متيقن بأن السيارة اصبحت ضرورة من الضروريات وقد اصبح ملزما بإقتناءها، في جزائر 2020 الذي لا يملك مركبة كأنه معاق حركيا و لا يستطيع ان يؤدي إلتزاماته ومسؤوليته تجاه اسرته او عمله على اكمل وجه خاصة وان البلاد تعرف تأخر و نقص فادح و الرداءة في مجال النقل من حيث التوفر و مواقيت العمل و الخدمة… إلخ قبل الجائحة COVID19 فما بالكم اليوم ونحن نعيش شلل تام للمواصلات بسبب هذا الوباء “آزله الله و رفعه عنا”.

    سيدي ارجوا منكم نقل هذا الانشغال الى معالي الوزير ومن خلاله الى الحكومة .
    بارك الله فيكم و صح فطوركم و سحوركم و ربي يتقبل صالح أعمالكم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق