آخر الأخبارأخبار الوطن

رئيس الجمهورية: تجريم المضاربة في المواد الأساسية وتفعيل منحة البطالة

أسدى رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، السبت بالجزائر العاصمة، تعليمات بإعداد نصوص قانونية تجرم عملية المضاربة في المواد الأساسية، معلنا أن منحة البطالة سيتم تفعيلها في إطار قانون المالية لسنة 2022.

وتطرق السيد الرئيس خلال أشغال لقاء الحكومة-ولاة، إلى المضاربة في المواد الاستهلاكية الأساسية التي يمارسها “الطفيليون والدخلاء على التجارة” الذين يحاولون “استنزاف إمكانيات الدولة من خلال خلق أزمات ندرة”، مشددا على أن الدولة تقف لهم “بالمرصاد” وعازمة على “استرجاع هيبتها وسلطتها المستمدة من الشعب”.

ومن جهة أخرى، أعلن رئيس الجمهورية عن قراره الانطلاق في تفعيل مشروع منحة البطالة التي تكون “شبه مرتب”  “وإدراجها في قانون المالية لسنة 2022” بهدف صون كرامة الشباب البطال.

وفي سياق آخر، أعلن رئيس الجمهورية عن “نصوص قانونية جديدة لتشجيع الاستثمار وفتح رؤوس الأموال الشركات حسب المقدرة”، كاشفا أن عملية الإحصاء الشامل لمدونة المشاريع التنموية المسجلة في الاستثمار العمومي أبانت عن “عدد كبير من البرامج معطلة أو لم تنطلق بعد”، داعيا إلى “معالجة هذا الملف قبل نهاية السنة ودراسة المشاريع حالة بحالة”.

كما دعا إلى تقسيم إداري جديد تتم فيه ترقية ولايات منتدبة جديدة في الهضاب العليا وفي شمال البلاد.

وفي الشأن الاقتصادي، كشف رئيس الجمهورية أن الجزائر “على وشك تحقيق توازن في ميزان المدفوعات”، وبالتالي “الخروج من النفق وتحقيق انطلاقة جديدة للاقتصاد الوطني”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى