آخر الأخبارأخبار الوطن

رئيس الجمهورية يستقبل الوفود المشاركة في الاجتماع الوزاري لدول الجوار الليبي

استقبل رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون ،اليوم الثلاثاء، بالمركز الدولي للمؤتمرات، الوفود المشاركة في الاجتماع الوزاري لدول الجوار الليبي.

و حظي باستقبال رئيس الجمهورية كل من وزراء خارجية ليبيا، تونس، مصر، السودان، النيجر، تشاد، جمهورية الكونغو، إلى جانب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا يان كوبيش، والأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد ابو الغيط، ومفوض الاتحاد الافريقي للشؤون السياسية والسلم والأمن بانكولي أديوي.

وحضر الاستقبال رئيس مدير ديوان برئاسة الجمهورية نور دين بغداد الدايج ووزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج رمطان لعمامرة.

وأكد رئيس الجمهورية خلال الاستقبال، أن “دول الجوار يهمها أكثر من غيرها استقرار ليبيا، لان عدم استقرار ليبيا هو عدم استقرار كل دول الجوار”، مضيفا “نتمنى أن تسترجع ليبيا مكانتها بين الدول المغاربية والأفريقية والعربية”.

وقال رئيس الجمهورية في هذا الصدد، ” ليبيا لديها كل الإمكانيات البشرية والاقتصادية والموقع الجغرافي، وهي كلها عوامل تؤهلها لتكون دولة فاعلة في منطقة البحر الابيض المتوسط و في المغرب العربي”.

و قدم السيد الرئيس شكره، للوفود المشاركة على حضورها هذا  الاجتماع  الوزاري الذي احتضنته الجزائر، مؤكدا ان ” ما تم القيام به ليس هينا، حيث اجتمعت لأول مرة كل الدول المجاورة للشقيقة ليبيا”.

و أعرب رئيس الجمهورية في الأخير عن تمنياته أن يكون هذا “الاجتماع بادرة خير، لانطلاقة جديدة،  لحلحلة القضية الليبية الصعبة و هذا تلبية لأمنيات وتطلعات الشعب الليبي الشقيق الذي يعاني الامرين في هذه الظروف الصعبة”.

و في الختام  تم اخذ صورة جماعية لرئيس الجمهورية مع الوفود المشاركة في الاجتماع الوزاري لدول الجوار الليبي، الذي انعقد على مدار يومين بالمركز الدولي للمؤتمرات بالجزائر العاصمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى