آخر الأخبارأخبار الوطن

رئيس الجمهورية يُؤكد أن المحادثات مع نظيره التركي كانت “ثرية وعميقة”

أكد رئيس الجمهورية، السيّد عبد المجيد تبون، اليوم الإثنين بأنقرة، أن المحادثات التي أجراها مع نظيره التركي, رجب طيب أردوغان، كانت “ثرية وعميقة” وأن الاتفاقيات الموقعة بين البلدين من شأنها إضفاء “الديناميكية المنشودة” على العلاقات الثنائية “التاريخية والمتميزة”.

وفي ندوة صحفية مشتركة، قال رئيس الجمهورية أن المحادثات التي جمعته مع الرئيس التركي خلال اليوم الثاني من زيارة الدولة التي يقوم بها إلى هذا البلد الشقيق، كانت “ثرية وعميقة” ومكنت من “تدعيم المكاسب التي أفضت إليها محادثاتنا قبل سنتين بمناسبة زيارة الرئيس أردوغان إلى الجزائر”، مضيفا أن من نتائج هذه الزيارة إبرام العديد من اتفاقيات التعاون.

وبعد أن ذكر بقرار الرئيس التركي برفع قيمة الاستثمارات التركية في الجزائر إلى 5 مليار دولار خلال زيارته إلى الجزائر سنة 2020 ، أعرب رئيس الجمهورية عن رغبة البلدين في “رفع سقف الاستثمار ليصل إلى أزيد من 10 مليار دولار”.

وأكد بالمناسبة أن المحادثات بين الجانبين كانت “إيجابية بالنسبة للشعبين وللبلدين”، مشيرا إلى أنه تم “تقييم المسار الذي تمت مباشرته منذ سنتين، انطلاقا من المحادثات والاتفاقيات التي تم إبرامها بالجزائر العاصمة،  والتي أعطت نتائج طيبة في العديد من القطاعات من بينها النسيج والصلب”.

وعبر رئيس الجمهورية عن ارتياحه “العميق لما تم تحقيقه من خطوات هامة أضيفت للرصيد المتميز من علاقاتنا التاريخية وعززت مسار الشراكة الاستراتيجية التي نحرص على وضع أسسها على الصعيدين السياسي والاقتصادي والثقافي وفي كل المجالات المتاحة”.

كما أعرب عن إرادته في “مواصلة مد جسور التواصل والتعاون”، مشيرا إلى أن هذا “ما تمت ترجمته اليوم من خلال التوقيع على اتفاقيات تعاون من شأنها إضفاء الديناميكية المنشودة على العلاقات الثنائية التاريخية الضاربة جذورها في التاريخ والمتميزة بين البلدين الشقيقين”.

ولفت رئيس الجمهورية إلى أن زيارته إلى تركيا تأتي في ظرف متميز، حيث ستحتفل الجزائر بعد أسابيع بالذكرى الستين لاسترجاع السيادة الوطنية وكذا الذكرى الستين لإقامة العلاقات الدبلوماسية مع تركيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى