آخر الأخبارإقتصاد

ربط 370 ألف منزل بالكهرباء و 362 ألف آخر بالغاز الطبيعي خلال سنة 2020

 تمكن قطاع الطاقة خلال سنة 2020 من ربط ما يقرب 370 ألف منزل جديد بالكهرباء و 362 ألف منزل آخر بالغاز الطبيعي، حسب ما أفادت به اليوم الأحد وزارة الطاقة في تقرير حول الحصيلة السنوية لإنجازات القطاع .

وحسب ذات الحصيلة ، فقد بلغ عدد المشتركين في الشبكة الوطنية للكهرباء 10.4 مليون زبون في حين بلغ عددهم 6.4 مليون زبون للغاز .

وفيما يتعلق بربط مناطق الظل بالطاقة، أفادت الوزارة أنه من بين 4.381 طلب ، تم ربط 822 مشروعا بالكهرباء (19بالمائة) إضافة إلى إنجاز 482 مشروعا في ميدان الغاز من بين 1.882 طلب (25 بالمائة).

أما بالنسبة لربط المستثمرات الفلاحية، فقد تم ربط 1.706 مستثمرة بالكهرباء من بين 3.864 طلب، أي ما يمثل 44 بالمائة وبالنسبة للمستثمرين، فقد تم توصيل 306 مشروع من بين 1.279 طلب بالكهرباء أي بنسبة 24 بالمائة و فيما يخص الغاز،
تم توصيل 78 مشروعا من بين 360 طلب اي بنسبة 22 بالمائة.

من جهة أخرى ، أفادت الوزارة في حصيلتها السنوية “ان الجهود المبذولة من طرف مجمع سونلغاز، وعلى الرغم من الأزمة الصحية لكوفيد-19، مكنت من رفع الطاقة الإجمالية لتوليد الكهرباء إلى 23 جيغاواط مقابل 22 حيغاواط في 2019 على إثر
دخول محطات جديدة لتوليد الكهرباء حيز الخدمة”.

وعلى العكس من ذلك ، تضيف الوزارة ،” إنخفض إنتاج الكهرباء خلال العام بنسبة 3 بالمائة تقريبا ليصل إلى 74 تيراوات ساعة مقابل 76 تيراوات ساعة في 2019″.

وحسب المصدر ذاته، فقد صاحب هذه الإنجازات ، تعزيز شبكتي الكهرباء والغاز، مع إنجاز ما لا يقل عن 4.200 كم من خطوط الكهرباء و 785 وحدة توزيع الكهرباء و كذلك 450 كم من خطوط أنابيب الغاز و 49 وحدة توزيع الغاز.

أما مبيعات الكهرباء ، فقد بلغت 63 تيراواط ساعة خلال سنة 2020 ، أي بانخفاض 4 بالمائة مقارنة بمبيعات 2019.
و خص هذا الإنخفاض جميع الزبائن بما فيهم زبائن التوتر المنخفض (القطاع المنزلي) بتراجع قدر بـ 4.2 بالمائة.

و نفس الشيء بالنسبة لمبيعات الغاز التي عرفت تراجعا أيضا بنسبة – 1.3بالمائة إلى 18 مليار متر مكعب مع نهاية 2020.

و في مجال استكشاف و تطوير المحروقات ، أشارت البيانات الأولية للقطاع إلى أن الجهود في هذا المجال تراجعت بشكل كبير (- 44 بالمائة) لتصل إلى 485 الف متر محفورة في 2020 ، مع الإنتهاء من حفر 166 بئرا مقابل 265 بئرا في 2019.

و فيما يتعلق بالنشاط الزلزالي ، فقد أوضحت حصيلة الوزارة الى ان انجازات السنة المنصرمة تباينت ما بين انخفاض (-43 بالمائة) في المسح الزلزالي ذي البعدين (د 2) الى ما يقارب 8.200 كم و زيادة (+ 14 بالمائة) بالنسبة للمسح
ثلاثي الأبعاد، الى ما يقارب 17.000 كم مربع.

وحسب المصدر ذاته فان ” هذه المجهودات سمحت بتحقيق ثمانية عشر (18) اكتشاف من بينها ثمانية (8) اكتشافا للنفط و 7 إكتشافات لمكثفات الغاز و 3 إكتشافات من الغاز .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى