إقتصاد

رفع إنتاج أوبك+ في جوان : حصة الجزائر ترتفع بـ 14.000 برميل يوميا

ستعرف حصة الجزائر من الإنتاج النفطي ارتفاع طفيف بـ 14.000 برميل يوميا في يوليو المقبل عقب القرار المتخذ، اليوم الثلاثاء، من قبل منظمة أوبك و شركائها خارج المنظمة (أوبك+) المتعلق بتعديل الإنتاج بإضافة 441.000 برميل يوميا في شهر يوليو المقبل، حسبما أفاد به بيان للوزارة.

و شارك وزير الطاقة والمناجم، محمد عرقاب، اليوم الثلاثاء، في أشغال الاجتماع الوزاري السابع عشر لدول أوبك والدول خارج أوبك والذي انعقد عبر تقنية التحاضر عن بعد، يضيف البيان.

وخصص هذا الاجتماع، الذي يضم 23 دولة (13 دولة في أوبك و10 غير أعضاء في المنظمة) الموقعة على إعلان التعاون، لدراسة أوضاع سوق النفط العالمية وآفاق تطورها على المدى القصير والمتوسط، حسب نفس المصدر.

و تقرر في نهاية هذا الاجتماع، بالإجماع، على التقيد بقرارات الاجتماع الوزاري الخامس عشر لدول الأوبك والغير أوبك المنعقد يوم 1 ابريل 2021، بالإبقاء على تعديل الإنتاج لشهر جويلية أي بإضافة 441 ألف برميل في اليوم.

أما بالنسبة للجزائر، فسيسمح التعديل بزيادة طفيفة في الإنتاج تقدر ب 14 ألف برميل في اليوم، حسب الوزارة.

كما شارك الوزير في أشغال الاجتماع الثلاثون للجنة المراقبة الوزارية المشتركة (جي ام ام سي) لتقييم تطورات السوق على المدى القصير وكذا مستوى الامتثال لالتزامات خفض الإنتاج للدول الموقعة على إعلان التعاون، لشهر افريل 2021على أساس تقرير اللجنة الفنية المشتركة.

و في هذا الصدد، رحب الوزير، في تصريح له، بالأداء الإيجابي في مستويات المطابقة الإجمالية لتعديلات الإنتاج وكذا “الاستجابة البناءة” من قبل أعضاء دول أوبك والدول خارج أوبك.

كما أشاد السيد عرقاب بمدى التزام جميع الدول بخفض الإنتاج لشهر افريل مما أدى إلى تحقيق التزام ب 114 %.

و صرح الوزير كذلك بأنه تم الاتفاق في إطار اتفاقية التعاون لخفض الإنتاج على مواصلة عقد الاجتماعات الدورية لمنظمة أوبك وخارجها لمتابعة تطورات السوق النفطية واخذ  القرارات المناسبة من اجل توازن و استقرار السوق النفطية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى