أخبار الوطن

رقمنة قطاع الصحة تهدف إلى تحسين الخدمات والتكفل الأنجع بالمرضى  

أكد الأمين العام لوزارة الصحة والسكان واصلاح المستشفيات، عبد الحقي سايحي، اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة، أن رقمنة قطاع الصحة تهدف إلى تحسين الخدمات المقدمة للمرضى بغية التكفل الأنجع بهم.

وأوضح ذات المسؤول، خلال اشرافه على افتتاح يوم دراسي حول رقمنة القطاع عن طريق التحاضر عن بعد، أن قطاع الصحة يضع في صلب اهتماماته مصلحة المريض وتحسين الخدمات المقدمة له، معتبرا العملية بمثابة “المحرك الرئيسي للتغيير الذي يسمح بتحسين العلاج والاستشفاء”.

وقد دعا المشاركون خلال هذا اليوم إلى ضرورة “توحيد المفاهيم والمصطلحات وبنك المعطيات لتحسين تسيير القطاع بصفة عامة والمصالح التي تخدم المريض مباشرة”.

وقد تم خلال هذه المناسبة تسليط الضوء على بعض التجارب الناجحة التي قامت بها مؤسسات استشفائية عمومية في تسيير ملف المرضى إلكترونيا وضمان المتابعة الجيدة له من خلال استعمال هذه التقنية.

كما تم عرض بوابة الوزارة الخاصة بالتسجيلات في مسابقة تكوين الاسلاك شبه الطبيين والتي ساهمت –حسب مسؤولي الوزارة– في “تفادي اقبال المترشحين على معاهد التكوين، سيما في ظل تفشي فيروس كورونا، الى جانب تخفيف الأعباء عليهم من خلال تقديم كل الوثائق الخاصة بالملفات الكترونيا بكل أريحية”.

بدروها، استعرضت مديرة الوكالة الوطنية للرقمنة التابعة للوزارة، لامية طالبي، الآفاق المستقبلية للوكالة والخدمات التي تقدمها للقطاع مع كيفية استغلال المعلومات المستقاة من طرف جميع هياكل القطاع.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق