مجتمع

زلزال ميلة: تسليم مقررات الإستفادة بـ 95 وحدة سكنية و400 منحة إيجار للمتضررين

أشرفت سلطات ولاية ميلة اليوم الخميس على عملية توزيع مقررات الإستفادة بـ 95 وحدة سكنية و400 إعانة مالية موجهة لإيجار سكنات لفائدة المتضررين من الهزتين الأرضيتين اللتين ضربتا هذه الولاية في 17جويلية و 7 أوت من العام المنقضي 2020.

وتعد هذه العملية الثانية و الأخيرة في إطار جهود التكفل بالمتضررين، حسب ما أفاد به والي ميلة، عبد الوهاب مولاي الذي أشرف على مراسم تسليم مقررات الاستفادة بمقر ديوانه.

وحسب ذات المسؤول، فإن المعنيين بمقررات الإستفادة بسكنات عمومية إيجارية بمجموع 95 وحدة بمنطقة “فرضوة” ببلدية سيدي مروان وكذا 400 مقررا خاص بمنحة الإيجار بالنسبة للمتضررين الذين اختاروا الاستفادة بقطع أرضية لبناء سكناتهم
كلهم من سكان منطقة “الخربة” الحي الأكثر تضررا من زلزال 7 أوت 2020.

وأضاف الوالي بأن إمكانية الطعن متاحة أمام الذين لم يتم التكفل بهم أو الذين تدهورت وضعية سكناتهم مؤخرا حتى يتم أخذهم بعين الاعتبار، مؤكدا في ذات السياق على حرص السلطات العليا للبلاد وعلى رأسها رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون على معالجة تداعيات الزلزال والتكفل بجميع المتضررين.

كما أشار مولاي إلى مواصلة دراسة ملفات المتضررين من الهزتين الأرضيتين المسجلتين شهري جويلية وأوت من العام الماضي القاطنين بمدينة ميلة القديمة للتكفل بإعادة إسكان من لم يتم التكفل بهم في عملية الترحيل الأولى التي شملت 189 عائلة من بينها 119 عائلة من منطقة “الخربة” والباقي من ميلة القديمة .

من جهتهم، فقد أبدى بعض المستفيدين على هامش مراسم تسليم مقررات الاستفادة استحسانهم للمجهودات المبذولة للتكفل بمخلفات الزلزال، حيث أعربت السيدة علجية درناني التي استملت مقرر الاستفادة من سكن اجتماعي بمنطقة “فرضوة” عن سعادتها بانتهاء معاناة عائلتها في ظل غياب منزل يأويها، خصوصا و أن أفراد العائلة قد توجهوا إلى أقاربهم للإقامة عندهم إلى غاية إعادة إسكانهم.

يجدر التذكير، بأنه يجري حاليا إنجاز الدراسة الجيو-تقنية لمنطقة “الخربة” المعلنة بعد زلزال 7 أوت “منطقة منكوبة” و ذلك لمعرفة طبيعة أرضيتها ومشكل الانزلاقات الذي تعاني منه لتحديد الحلول اللازمة لمعالجتها والتكفل بقاطني هذا الحي.

كما تجري عملية تمكين أصحاب السكنات المتضررة خارج منطقة “الخربة” عبر كل من دوائر ميلة وسيدي مروان والقرارم قوقة و وادي النجاء من منح الترميم التي تشمل المباني المصنفة ما بين المستوى أخضر “2” إلى المستوى برتقالي “4”، حسب ما صرح به  مدير السكن لولاية ميلة، ميلود فاضل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق