أخبار الوطن

زيارة وزير الشؤون الخارجية “صبري بوقدوم” إلى روسيا في عيون الصحافة الدولية

في قراءة يومية لأبرز عناوين الصحف الدولية ووقفة مع أهم ما تناولته الجرائد حول زيارة وزير الشؤون الخارجية السيد “صبري بوقدوم” إلى روسيا، وعن المؤتمر الصحفي المشترك مع نظيره الروسي “سيرغي لافروف”، الذي سلط الضوء عن ملف الليبي.

وفي هذا الشأن تناول الموقع الالكتروني RT Arabic الروسي”، أهم ما جاء في هذا المؤتمر حيث أدرج مقال تحت عنوان، “لافروف يستقبل نظيره الجزائري صبري بوقدوم” وجاء فيه، “أشار بوقدوم إلى أهمية العمل المشترك على تعزيز وتطوير مختلف اتجاهات التعاون القائمة بين الجزائر وروسيا في إطار اتفاقية الشراكة الاستراتيجية التي تم إبرامها”.

وأضاف ذات الموقع في مقال آخر، “قال وزير الخارجية الجزائري صبري بوقدوم، في لقاء مع RT إن النيران أصبحت أقرب إلينا وصوتنا سيكون أعلى بما يخص أمننا، وأضاف الوزير أن هناك تقارب أكبر في رؤية الحل بين الجزائر وتونس، مؤكدا أنهم يتواصلون مع الجانب المصري أيضا من أجل التوصل إلى اتفاق جماعي”، بعنوان “وزير الخارجية الجزائري لـ RT: نرفض بشكل تام الحل العسكري في ليبيا”.

وفي ذات الشأن نقلت صحيفة “اليوم السابع” المصرية، مقال بعنوان وزير الخارجية الجزائري: نتواصل مع مصر من أجل اتفاق جماعي لحل الأزمة الليبية”، وجاء فيه، “.. هناك تقارب أكبر في رؤية الحل بين الجزائر وتونس، مؤكدا أنهم يتواصلون مع الجانب المصري أيضا من أجل التوصل إلى اتفاق جماعي لحل الأزمة الليبية”.

ذات الصحيفة أضافت في مقال أخر بعنوان، “وزير خارجية روسيا: نتوافق مع الجزائر على حل أزمات المنطقة بالطرق السياسية”، وتطرقت من خلاله” أكد سيرغى لافروف، وزير الخارجية الروسي، أن بلاده تتوافق مع الجزائر على حل الأزمات في المنطقة بالطرق السياسية، مضيفا أنه يجب على الأطراف الدولية المؤثرة أن تقنع أطراف النزاع سواء في سوريا أو في ليبيا باللجوء للحلول السياسية ووقف إطلاق النار”.

فيما عنونت “العربية” مقال لها في موقعها الإلكتروني، “مباحثات روسية جزائرية حول ليبيا.. ومطالبة بوقف للنار”، وجاء فيه، ” أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، بعد اجتماع في موسكو مع نظيره الجزائري صبري بوقادوم، أن البلدين متفقان على ضرورة حل كافة النزاعات بالطرق السلمية، مشدداً على أن أي حل ثابت في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يجب أن يتم عبر الحوار… وفي الشأن الليبي، قال لافروف: ليس هناك خارطة طريق روسية جزائرية خاصة بالأزمة الليبية، مضيفاً أن “مخرجات مؤتمر برلين تحدد خطوات الحل السياسي الليبي وتوقيتها”.

وفي ذات الصدد نقلت وكالة “الأناضول” التركية، “أعلن وزير الخارجية الجزائري صبري بوقدوم، عن إنشاء آلية تنسيق مع روسيا تخص توحيد الجهود بشأن المساعدة على التوصل إلى حل للأزمة الليبية”، بعنوان “وزير خارجية الجزائر: استحداث آلية تنسيق مع روسيا حول ليبيا”.

صحيفة القدس العربي، تطرقت أيضا إلى الموضوع ذاته حيث تناولت تصريحات وزير الشؤون الخارجية الجزائري صبري بوقدوم وكانت كتالي،”قررنا توطيد التواصل بيننا فيما يخص ليبيا، وكل الملفات موضوع التعاون بيننا .. وبحسب بوقدوم، فإن المباحثات سجلت تطابقا في الآراء بين الجزائر وروسيا حول الأزمة الليبية”.

وجاء في صحيفة الشرق الأوسط، التي إهتمت أيضا بهذه الزيارة التي تكتسي أبعادا دولية قولها “أجرى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، جولة محادثات مع نظيره الجزائري صبري بوقدم، ركزت على تطورات الوضع في ليبيا، وآفاق تعزيز التعاون الثنائي بين موسكو والجزائر في الملفات المختلفة، كما شدد الطرفان على منطلقات أساسية لتسوية الأزمة الليبية، تقوم على تسوية سياسية، وإيجاد حل “يحقق توازن المصالح بين الأطراف المتنازعة”، بعنوان “توافق روسي ـ جزائري على حل سياسي للأزمة الليبية”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق