مجتمع

سطيف: تلقيح ما يفوق عن 36 ألف شخص خلال الأسبوع الأول

تلقى بولاية سطيف 36 ألف و641 شخصا اللقاح ضد فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 خلال الأسبوع الأول من الحملة الوطنية للتلقيح التي انطلقت السبت الماضي، حسبما علم اليوم السبت من مصالح الولاية.

وأكدت ذات المصالح، بأن عدد الملقحين الذين تلقوا الجرعة الأولى خلال نفس الفترة قد بلغ 13 ألف و43 ملقحا مقابل 23 ألف و598 شخصا تلقوا الجرعة الثانية وذلك عبر 447 مركز تلقيح من بينهم 281 مركز ثابت و166 مركز متنقل مع تسخير 166 فرقة لاستقطاب أكبر عدد ممكن من المواطنين لاسيما في المناطق البعيدة والنائية.

وقد مكنت الحملة الوطنية للتلقيح في أسبوعها الأول بالولاية من تحقيق نسبة تقارب 40 بالمائة من الهدف المسطر خلال هذه الحملة التي تعتبر أكبر حملة تلقيح ضد كوفيد 19 بالجزائر وهو استهداف 100 ألف شخص عبر إقليم الولاية أي ما يمثل 5 بالمائة من الهدف الوطني المقدر بتلقيح 1 مليون شخص على المستوى الوطني مثلما تم إيضاحه.

وأضافت مصالح الولاية، بأنه وبتحقيق هذه النسبة فإن عدد الملقحين بالولاية قد ارتفع منذ انطلاق العملية شهر فبراير الفارط إلى غاية اليوم إلى حدود 366 ألف و937 شخص ملقح بعد أن كان في حدود 330 ألف شخص ملقح.

كما ينتظر ارتفاع عدد الملقحين مع تمديد الحملة الوطنية للتلقيح إلى غاية نهاية السنة لاسيما عبر المناطق البعيدة والنائية التي استهدفتها الحملة والبالغ عددها 510 مشتة موزعة عبر جميع دوائر الولاية العشرين حيث تم وضع استراتيجية ومنهجية عمل للرفع من وتيرة التلقيح بإشراك جميع أطياف المجتمع لاسيما فعاليات المجتمع المدني.

وتم تسخير جميع الإمكانيات والوسائل المادية والبشرية اللازمة لإنجاح العملية حسب ذات المصالح التي ذكرت بالمناسبة بأن إقبال المواطنين على مراكز التلقيح المفتوحة قد عرف تزايدا مستمرا طيلة أيام الأسبوع عبر جميع بلديات الولاية الستين وأن اللقاح متوفر بكميات كافية.

يذكر، أن المصالح الصحية المختصة بالولاية قد استلمت 437 ألف و470 جرعة فيما بلغ معدل التلقيح خلال الأسبوع الذي سبق انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح يوم السبت الفارط ما يناهز 20 بالمائة، كما تمت الإشارة إليه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى