ثقافة

سكيكدة: الشاعر يحيى قوايدية يتحصل على المرتبة الثانية في المسابقة الشعرية فارس القوافي بعد حجب الجائزة الأولى

تُوّج بعد ظهر اليوم الثلاثاء بدار الثقافة محمدسراج بسكيكدة الشاعر يحيى قوايدية (20 سنة) بالمرتبة الثانية ضمن المسابقة الشعرية “فارس القوافي” في طبعتها السادسة بعد أن حجبت المرتبة الأولى.

وحسب السيد أحسن دواس رئيس لجنة التحكيم فإن حجب الجائزة الأولى ولقب فارس القوافي لهذه الطبعة يرجع لكون الأعمال لم ترتق -حسبه- إلى “مستوى فارس القوافي”.

وقد اختارت لجنة التحكيم قصيدة الشاعر يحيى قوايدية المعنونة “ما لم يقله الرحيل” لأنها كانت متناسقة شكلا ومضمونا.

وأكد أعضاء لجنة التحكيم بأن قصيدة يحيى قوايدية (طالب جامعي في تخصص تقنيات الصناعة التحويلية بجامعة قالمة) التي لم تتضمن أخطاء كبيرة كانت منظومة بشكل متكامل توحي بمستقبل “واعد لهذا الشاعر” بالرغم من كون تخصصه الدراسي بعيد كل البعد عن الشعر واللغة العربية.

من جهته صرح الشاعر قوايدية على هامش تتويجه بهذا اللقب، بأن “الشعر والأدب يجريان في عروقه حيث أنه كتب أول قصيدة عندما كان يدرس في السنة الأولى ثانوي مدحا لأستاذته للغة العربية والتي شجعته حينها مما زاده شغفا بالشعر”,
مؤكدا بأنه سيعمل جاهدا بعد هذا التتويج على تنمية موهبته في هذا المجال.

وقد تحصلت على المرتبة الثالثة الشاعرة فاطمة الزهراء بوودن (23 سنة) عن قصيدتها “في انتظار شاعر صوفي”.

للتذكير فقد تأهل للدور النهائي من هذه المسابقة 5 شعراء بعد أن شارك في بداية المسابقة في فبراير 2020 حوالي 21 شاعرا ليتأهل 15 منهم للتصفيات ليصل 5شعراء للدور النهائي.

وصرح بالمناسبة السيد زيدان مغلاوي, مدير دار الثقافة محمد سراج بسكيكدة بأن هذه المسابقة الشعرية التي دأبت على تنظيمها ذات المؤسسة الثقافية منذ عدة سنوات متتالية قد “أسست لفعل ثقافي متميز ومكنت من اكتشاف العديد من المواهب الشعرية التي نجحت في افتكاك جوائز محلية و وطنية في عديد المحافل الأدبية”.

كما أوضح السيد مغلاوي بأن نهائي هذه الطبعة تأخر لسنة كاملة اذ من المفروض أن يكون شهر مارس 2020 ولكن بسبب تداعيات جائحة كورونا حال الأمر دون إقامتها في وقتها قبل أن يعلن عن انطلاق الطبعة السابعة لسنة 2021 من فارس القوافي بعدأيام.

وأشار إلى أن إدارة دار الثقافة محمد سراج تسعى دائما من أجل تقديم أنشطة نوعية هادفة بإمكانها إعطاء إضافة للفعل الثقافي على الصعيدين المحلي والوطني,مضيفا بأن الهدف من المسابقة الشعرية فارس القوافي هو “اكتشاف مواهب في المجال الأدبي بشكل عام والشعر بشكل خاص وكذا التعريف بأعمال المبدعين الشباب فيالمجال الأدبي والعمل على إتاحة الفرصة لهم لإبراز مواهبهم وتطويرها ومن ثمة تحفيزهم على مواصلة الإبداع”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى