صحة وجمال

سيدي بلعباس: الشروع قريبا في تهيئة مصلحتين طبيتين بالمستشفى الجامعي

سيشرع قريبا في تهيئة مصلحتي جراحة العظام والجراحة العامة على مستوى المركز الاستشفائي الجامعي “عبد القادر حساني” بسيدي بلعباس، حسبما علم اليوم الأربعاء لدى المدير العام لهذه المؤسسة الصحية، يوسف شريفة.

وأوضح ذات المسؤول لوأج، أنه تم استكمال الإجراءات الإدارية المتعلقة بالعملية التي رصد لها مبلغ مالي قدره 30 مليون دج، لإعادة تهيئة مصلحة الجراحة العامة و90 مليون دج لمصلحة جراحة العظام.

وأشار ذات المصدر إلى أنه سيتم الشروع في أشغال التهيئة قريبا، حيث ستمس إعادة تأهيل الجدران والكتامة والبلاط وكذا دورات المياه ومختلف الأشغال، مضيفا أنه من المرتقب استلام العملية وفتح المصلحتين في غضون الثلاثي الأول من العام المقبل.

وقد تم بالمركز الاستشفائي الجامعي “عبد القادر حساني” استكمال أشغال إعادة تهيئة أربعة مصالح طبية على غرار مصلحة الأنف والأذن والحنجرة ومصلحة أمراض الدم ومصلحة الغدد وداء السكري ومصلحة الطب الشرعي، وهي العملية التي كلفت غلافا ماليا بحوالي 150 مليون دج، حسبما ذكره ذات المسؤول، مشيرا إلى أن إعادة تهيئة هذه المصالح وفتحها مكن من تحسين ظروف استقبال المرضى وتوفير خدمات طبية نوعية.

وفيما يتعلق بالعمليات المسجلة، كشف ذات السيد يوسف شريفة أنه تم تسجيل عمليتين لعام 2022، تتعلقان بإعادة تهيئة مصلحة طب الأطفال ومصلحة جراحة الأطفال وذلك بغلاف مالي قوامه 40 مليون دج.

ولتوفير الأجهزة الطبية، أوضح المتحدث أنه من المرتقب استلام جهاز سكانير من أحدث التكنولوجيات والذي سيسمح بتدعيم جهاز سكانير الموجود حاليا والموجه للمرضى الخاضعين للاستشفاء، في حين يبقى جهاز الرنين المغناطيسي الوحيد الذي يتوفر عليه المستشفى غير متاح وخارج الخدمة بسبب الأعطال المتكررة المسجلة كل مرة، في انتظار تسجيل عملية لاقتناء جهاز جديد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى