مجتمع

شؤون دينية: برنامج خاص لتقوية مسار حفظ القرآن الكريم عبر “مقرأة الجزائر الالكترونية”

تم وضع برنامج خاص بفترة فصل الصيف لتقوية مسار حفظ القرآن الكريم وتجويده عبر “مقرأة الجزائر الإلكترونية” المخصصة لهذا الفضاء التعليمي، الذي شرع العمل به في شهر ابريل المنصرم.

وحسب ما تضمنه موقع هذه المقرأة، فانه تم وضع “برنامج إلكتروني يرمي إلى تقوية مسار حفظ القرآن الكريم وتجويده من خلال حلقات للحفظ المكثف”،وهذا في إطار “برنامج المدرسة القرآنية الصيفية”.

ويلتزم المنتسب إلى هذا البرنامج بحفظ “ربع أو ثمن حزب يوميا بشرط إتقان أحكام التلاوة، فيما تخصص حلقات للمراجعة والتثبيت للذين تجاوز حفظهم نصف القرآن الكريم، حيث يلتزم الطالب بمراجعة حزب فأكثر يوميًا”.

كما يشمل البرنامج “محاضرات علمية ودورات تدريبية يؤطرها بعض أعضاء هيئة التدريس بالمنصة الالكترونية لفائدة طلبة وحملة القرآن الكريم”.

يشار إلى أن “مقرأة الجزائر الالكترونية” هي منصة تابعة لوزارة الشؤون الدينية والأوقاف وموجهة للراغبين في تعلم القرآن الكريم حفظا وتجويدًا وقراءة من داخل الجزائر وخارجها وفق التقنيات الحديثة، ويؤطرها نخبة من المشايخ المتخصصين من ذوي الخبرة العالية في تعليم القرآن وعلومه.

وبالإضافة إلى تحفيظ القرآن الكريم وتصحيح تلاوته وتثبيت حفظه، فإن هذه المقرأة الإلكترونية تهدف إلى اكتشاف المواهب القرآنية ورعايتها وإعداد المتسابقين وتأهيل هم لمختلف المسابقات الوطنية والدولية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى