إقتصاد

شبكة بريد الجزائر ستتدعم بـ 600 موزع آلي جديد خلال السنة الجارية 

كشف وزير البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية،كريم بيبي تريكي، اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة، أن شبكة بريد الجزائر ستتدعم بـ 600 موزع آلي جديد خلال السنة الجارية.

وقال الوزير خلال جلسة استماع أمام لجنة النقل والمواصلات بالمجلس الشعبي الوطني أن شبكة بريد الجزائر تضم “4123 مكتب بريد و 65 مكتب بريد متنقل, إضافة إلى 1408 شباك”، مضيفا أن “حظيرة التجهيزات ستتدعم في إطار برنامج سنة 2022 باقتناء 600 موزع آلي جديد، وهو ما يشكل زيادة بنسبة 42 بالمائة”.

وأوضح في هذا الإطار أنه سيتم خلال سنة 2022 “إنجاز 14 مكتب بريد جديد، فيما سيستفيد 113 مكتب آخر من عمليات ترميم وعصرنة”، بالإضافة الى “تهيئة 57 محلا تم الحصول عليها من خارج القطاع وتجويلها إلى مكاتب بريدية كاملة التجهيزات
والخدمات”.

وأضاف الوزير أن القطاع سجل “تطورا ملحوظا في مختلف مؤشرات العمليات النقدية والدفع الإلكتروني بين سنتي 2020 و 2021″، مبرزا أن عمليات السحب المنجزة عبر الشبابيك الآلية قد عرفت “ارتفاعا بـ 43 بالمائة سنة 2021 مقارنة بسنة 2020 من حيث المبالغ وارتفاعا بـ 33 بالمائة من حيث عدد العمليات”.

ولدى تطرقه إلى وضعية الاتصالات بالأنترنت وخطة العمل لتحسينها، أكد الوزير أن “نتائج السياسات العامة المنتهجة في مجال الإدماج الرقمي تهدف إلى ضمان توفير تكنولوجيات الإعلام والاتصال وإتاحة إمكانية الولوج إليها لفائدة أغلب المواطنين”.

وذكر في هذا السياق أن العدد الإجمالي لمشتركي الإنترنت ذات التدفق العالي والعالي جدا بالجزائر في “تطور مستمر ويبلغ حاليا حوالي 4 ملايين مشترك في خدمة الأنترنت الثابت وحوالي 41.261 مليون مشترك في خدمة أنترنت الهاتف النقال”.

وفي هذا الإطار، شدّد الوزير على أن قطاعه يعمل على “تطوير قدرة شبكة الانترنت وعصرنتها”، بالإضافة الى “تحسين التغطية وضمان جودة الخدمات المقدمة في سوق الهاتف النقال من خلال استكمال عملية نشر الجيل الرابع على مستوى ولايات الوطن حسب الرزنامة المحددة والشروط الواردة في دفاتر شروط المتعاملين”.

وخلص الوزير إلى أن الوزارة تسعى الى “استحداث وسائل اتصالات تسمح بتلبية احتياجات الجزائر عبر تنويع الروابط ونقاط النفاذ على الصعيد الدولي لأجل تأمين وضمان استمرارية خدمات المواصلات السلكية واللاسلكية، على غرار رفع قدرات أنظمة الروابط عبر الكوابل البحرية القائمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى