إقتصاد

شركة تسيير موانئ الصيد البحري تقوم بإنشاء أرصفة عائمة لمواجهة الاكتظاظ

أعلنت شركة موانئ الصيد البحري، اليوم السبت في بيان لها، أنها قامت بإنشاء أرصفة عائمة في 45 ميناء صيد ونزهة، من أجل مواجهة الاكتظاظ والتشبع الكبير للأحواض المائية.

وأوضح ذات المصدر، أنّ هذا المشروع، الذي انطلق في بداية الشهر الحالي، يتمثل في إنشاء 9600 متر طولي من الرصيف الذي يسمح برسو ما يقرب من 4000 قارب صيد ومتنزه جديد.

وأضاف البيان ذاته، أن الميزانية المخصصة لهذه العملية والتي سيتم تنفيذها بالكامل من قبل مهارات وقدرات محلية، من خلال تسخير الموارد الوطنية المتاحة (مكاتب دراسات ومؤسسات الانجاز)، تقدر بنحو (01) مليار دينار.

ويشكل هذا المسعى، حسب ذات المصدر، أول تجربة في الجزائر لتصميم وإنجاز هذا النوع من التجهيزات على نطاق صناعي، ممّا مكن من توفير 25 مليون يورو من العملة الصعبة.

كما أن من شان هذا المشروع أن يتيح رفع مستوى الاستفادة من المساحات المتوفرة للموانئ، بما يتوافق مع إنشاء ستة (06) موانئ صيد جديدة بميزانية إجمالية تقدر بحوالي 50 مليار دينار، بالإضافة إلى ذلك، فإنّ إنجاز هذه الموانئ سيمكن من توفير أكثر من 8000 فرصة عمل جديدة.

للتذكير أن شركة تسيير موانئ الصيد البحري التي تعد فرعا لمجمع ساربور، هي مؤسسة اقتصادية عمومية تأسست كشركة مساهمة (SPA) بدأت أنشطتها في عام 2019.

وهي موجهة بشكل أساسي نحو تأهيل وتحديث وتطوير موانئ الصيد البحري والنزهة المرفقة بها.

وتتواجد شركة تسيير موانئ الصيد البحري في الولايات الساحلية الأربعة عشر، من خلال وحدة تسيير لكل ولاية.

بشرى إكرام بن عمرة 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق