إقتصاد

صناعة صيدلانية: مخبر “الكندي” يعتزم تصدير ما قيمته 5 مليون دولار بآفاق 2026

يعتزم مخبر “الكندي” وهو فرع “أم س فارما” تصدير ما قيمته 5 مليون دولار بآفاق 2026، حسب ما أكده أمس الثلاثاء مديره العام، سفيان عشي.

وقال السيد عشي أن هذه الهدف سيتم بلوغه “تدريجيا”، مشيرا ان الصادرات ستنطلق بنهاية سنة 2022.

وأوضح السيد عشي خلال ندوة نظمها مخبر الكندي حول الصادرات وتطوير السوق الصيدلانية بالجزائر ان مخبره يعتبر التصدير كمرحلة “أولوية” سيتم الشروع فيها بصادرات نحو موريتانيا قبل استهداف أسواق افريقيا الغربية.

وسيصدر هذا المخبر أدوية “مطلوبة بكثرة” على غرار مسكنات الآلام والمضادات الحيوية وأدوية الأمراض المفصلية، قبل الشروع في التصدير نحو أسواق الشرق الأوسط.

وأشار المدير العام لهذا المخبر إلى اعداد “مخطط طموح” من شأنه السماح بمضاعفة رقم الاعمال عند التصدير في السنوات السبع القادمة، من خلال الاعتماد على استثمارات في علاجات جديدة.

من جهته، ذكر رئيس الجمعية الوطنية للمصدرين الجزائريين، علي باي ناصر بأن قيمة الصادرات الجزائرية من الأدوية بلغت سنة 2021 ما قيمته 4.5 مليون دولار.

وأضاف أن هناك 130 متعامل في هذا القطاع قادرين على التصدير ما إن صدقت الجزائر على اتفاقات الاعتراف المتبادل مع البلدان المستهدفة من أجل تسهيل ولوج المنتجات الجزائرية إليها.

كما ألح المتدخل على الفرص التي توفرها الاتفاقات على غرار منطقة التبادل الحر الافريقية لمساعدة المتعاملين الجزائريين في ولوج الأسواق الافريقية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى