آخر الأخبارإقتصاد

صندوق “كاكوبات” يُطلق 4 خدمات رقمية لفائدة المنتسبين دون تكليفه عناء التنقل

 استحدث الصندوق الوطني للعطل المدفوعة الأجر والبطالة الناجمة عن سوء الأحوال الجوية لقطاعات البناء والأشغال العمومية والري، خدمات رقمية جديدة من شأنها تحسين الخدمة العمومية للتقرب أكثر فأكثر من المواطن بدون تكليفه عناء التنقل حسب ما أفاد به اليوم بيان لوزارة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي اليوم السبت.

ومن بين الخدمات التي تم اطلاقها بمناسبة اليوم الإعلامي الذي نظمته وزارة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، تحت شعار الرقمنة لمحاربة البيروقراطية، خدمة الانتساب عن بعد، هي خدمة جديدة يطلقها الصندوق من أجل تسهيل التعاملات مع مرتفقيه حيث بات اليوم بإمكان الراغبين في انشاء مؤسسة في قطاعات البناء الأشغال العمومية والري إرسال ملفات انتسابهم عن بعد دون تنقل وذلك عبر بوابة “تصريحاتكم.

أمّا الخدمة الثانية مقاربة التصريح السنوي للأجور والأجراء فلأول مرة وبغية تسديد مستحقات عمال قطاعات البناء، الأشغال العمومية والري في أحسن الآجال، تم اطلاق خدمة مقاربة المعلومات المرسلة من طرف المستخدم في التصريح السنوي للأجور والأجراء مع قاعدة بيانات الصندوق للتحقق من المعلومات المرسلة اليه، وذلك قبل الانطلاق الرسمي للحملة السنوية للأجور والأجراء المصادف للفاتح من جويلية من كل سنة، وخدمة فضاء العمل المتوفرة عبر بوابة تصريحاتكم تمكن العامل من متابعة مراحل تسيير عطلته السنوية الجارية وحتى المتعلقة بالحملتين “س-2” ابتداء من التصريح السنوي للأجور والأجراء المرسل من طرف مستخدميه الى غاية دفع أجرته، والاطلاع على كشف راتبه.

كما قام صندوق كاكوبات برقمنة سجل الشكاوى والاقتراحات حيث أصبح بإمكان المنتسبين للصندوق تسجيل الشكاوى والاقتراحات والإدلاء برأيهم عن طريق المحطات التفاعلية المتوفرة لدى الوكالات الجهوية باستعمال تطبيق استعلاماتكم، حيث تهدف هذه الخدمة من التواصل والاستماع الى الشكاوى والاقتراحات المقدمة من قبل المواطن، متابعة مسار الشكاوى والاقتراحات بصفة رقمية ومركزية، والتقليص من الشكاوى الكتابية وتعويضها بالرقمية.

ومن بين هذه الخدمات الرقمية أيضا، خدمة التعرف على ملامح الوجه للمتقاعدين، ومنصة الحساب الفردي للنشاط الأجير، خدمة طلب التعويض عن عطلة الأمومة عن بعد، وكذا خدمة الحساب الإلكتروني للتقاعد على مستوى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لغير الأجراء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى